كاتب بريطاني يحلل شخصية بشار الأسد

صحف أجنبية

السبت, 14 فبراير 2015 14:15
كاتب بريطاني يحلل شخصية بشار الأسدبشار الأسد
القاهرة - بوابة الوفد - رحمة محمود:

نشرت صحيفة"تليجراف" البريطانية مقالًا لمحرر شئون الشرق الأوسط "جيرمن بوين"، تحت عنوان "يوم مع الديكتاتور"، تحدث فيه عن الرئيس السوري "بشار الأسد".

وقال "بوين": "إن الرئيس السوري لم تبدُ عليه أي علامات قلق أو تأثر بما يحدث في بلاده"، مشيرًا إلى أنه عندما تنظر في وجه الأسد لن تجد علامات تدل على القلق أو التوتر أو الاضطراب كنتيجة لما يحدث في بلاده من دمار وخراب.
وذكر"بوين": "إذا قارنا بين الأسد وبعض الرؤساء

الغربيين الذين تنعم بلادهم بالاستقرار مثل الرئيس الأمريكي باراك أوباما، فسنجد مثلاً"أوباما" تغيرت ملامحه، وظهر على وجهه القلق والاضطراب منذ تقلده مقاليد الحكم؛ بينما"الأسد" لم تظهر على وجهه أي تأثير بعدد القتلى أو الدمار والهلاك الذي حدث ببلده.
وأشار"بوين" إلى أن الأسد كان دائم الابتسام أثناء مقابلته أو حوارته، ومن الصعب أن تجد أحدًا يتحدث معه بشكل غير ودي؛
لإنه يكثر من الابتسام الهادئ عند الحديث معه، كما أنه دائما ما يتنحى جانبًا ليسمح لضيوفه بالمرور قبله.
وذكر الكاتب حديثه من قبل مع الأسد، وأنه ذكره بواجبه تجاه شعبه بحماية المدنيين، وفقًا لقوانين الحرب، لكنه دافع عن القوات المسلحة السورية بقوة، وسرد له تاريخه، وما قام به طوال الحرب التي قتل فيها نحو 200 ألف شخص، مشيرًا إلى نفي الأسد كل التهم التي توجه له على أنه يعيق بالفعل وصول مواد الإغاثة التابعة للأمم المتحدة إلى المناطق المحاصرة، مؤكدًا على أنه يحارب الإرهاب الممول من الجهات الخارجية، وتدفعه الإيديولوجيا الدينية المتطرفة.