رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

واشنطن بوست :

سكان غزة والكيوبتس ضحايا الصراع في غزة

صحف أجنبية

الخميس, 14 أغسطس 2014 17:42
سكان غزة والكيوبتس ضحايا الصراع في غزة
كتبت – رحمة محمود :

قالت صحيفة " واشنطن بوست" الأمريكية إن سكان غزة والكيوبتس ( مخيمات يعيشون فيها اليهود علي الحدود مع غزة ) يعيشون في جحيم الصراع الذي لا ينتهي بين حماس وإسرائيل .

وجدير بالذكر أن العديد من سكان غزة والكيوبتس المجاورة مثل مستعمرة ( ناحال عوز ) فروا من المناطق التي يسكنون بها  بسب  رنين صوت المدفعية الإسرائيلية فوقهم وصواريخ غزة التي تهبط أحيانا على أسطح منازلهم  أو في حدائقهم .
ونوهت الصحيفة أنه رغم أن نداءات "الجيش الإسرائيلي لسكان الكيبوتس بالعودة إلى وطنهم

، قائلين إنهم دمروا "أنفاق الإرهاب" وأن الحدود مع غزة أصبحت آمنة ، ألا انهم لا يثقون في أن المستعمرات التي كانوا يسكنون بها أصبحت آمنة وأنه لا يوجد خطر علي حياتهم خاصةً أن الوضع في غزة لايهدأ ابداً . 
ورأت الصحيفة أن الخوف والهروب ليست شيئا جديدا على سكان عزة والكيوبتس في"نحال عوز"، فهم دائماً ضحايا أي صراعات وحروب.
وذكرت الصحيفة أن سكان غزة لديهم المئات من الملاجئ، التي
تعتبر ملاذًا آمانا بالنسبة لهم لكي  يختبوء من الصواريخ التي تطلق على  قطاع غزة. 
وأشارت الصحيفة إلى بعض الشهادات الحية من بعض السكان ( ماديان كاتساف – نعوم استال ):
قال "مايان كاتساف"  أحد سكان ( ناحال عوز) إنه غادر هو وأطفاله لمنزل والدته هروباً من القتال الدار في غزة خوفاً على أطفاله،  وأضاف أنه يريد أن يعود إلى منولة ولكن خوفه على أطفاله يجعله يخشى الرجوع".
وقال نعوم ستال (47 عامًا) أحد سكان  الكيوبتس :"، إنه يقلق أن لا يعود أبدا إلى الكيبوتس،  حيث أتم إطلاق أكثر من 15 صاروخًا على الحدود مع غزة. وأضاف أنه يعلم أن الأطفال الفلسطينيين يعانون بشدة مثل أطفالنا تماماً .