رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صحيفة تنفي تصريحات أوباما حول استغلال الصين للعراق

صحف أجنبية

الأربعاء, 13 أغسطس 2014 18:34
صحيفة تنفي تصريحات أوباما حول استغلال الصين للعراق
وكالات:

نفى مقال للرأي نشر في جريدة (الشعب) اليومية الصينية ما ذكره الرئيس الأمريكي باراك أوباما من أن الصين تحقق منافع بالمجان في العراق.

وكان أوباما قد صرح ضمنيا ، في مقابلة مع جريدة "نيويورك تايمز" في وقت سابق الشهر الجاري بأن الصين استغلت جهود الآخرين في العراق ، وقال إن الصينيين كانوا "ركابا بالمجان على مدار الثلاثين عاما الماضية وأن هذا جلب لهم منافع هائلة".

وقال مقال جريدة الشعب - الذي نقلته وكالة

أنباء شينخوا الصينية اليوم /الأربعاء/ - إن هذه التصريحات "لا أساس لها" وأنها تدل بوضوح على "المنطق المغلوط" للإدارات الأمريكية التي ارتكبت سلسلة من الأخطاء في العراق واضطرت لمواجهة تهديد التطرف.

وقالت الصحيفة إنه بسبب الاضطرابات التي عانى منها الشعب العراقي على مدار 11 عاما مضت بعد الحرب الأمريكية على العراق، تجد الولايات المتحدة نفسها في وضع حرج عن طريق

مقارنة الدور الذي لعبته في العراق بدور الصين.

وأفادت الصحيفة بأن الولايات المتحدة هي "الغازي" و"الهارب" بشكل واضح في العراق، في حين أن الصين هي "الشريك" و"البناء". واستعرض المقال جهود الصين في توفير مساعدات إنسانية للشعب العراقي من أجل إنعاش الاقتصاد، وأشار إلى مشاركة المقاولين الصينيين في تنفيذ مشروعات اتصالات ونفط لإعادة إعمار العراق.

وقد تعهد المبعوث الصيني للشرق الأوسط في يوليو بأن تساند الصين العراقيين في جهودهم الرامية للحفاظ على سيادة واستقلال بلادهم من أجل مكافحة الإرهاب.

واختتمت الصحيفة بالقول "إن تأكيد الولايات المتحدة على أن الصين "راكب بالمجان" في العراق هو أمر سخيف".