هاآرتس: عباس يشترط وقف الاستيطان لتمديد السلام

صحف أجنبية

الخميس, 17 أبريل 2014 17:16
 هاآرتس: عباس يشترط وقف الاستيطان لتمديد السلامالرئيس الفلسطيني محمود عباس
وكالات:

كشفت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية النقاب عن أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أعرب لأعضاء في الكنيست الإسرائيلي عن دعمه لتمديد المحادثات 9 أشهر أخرى، شريطة أن يتم خلال الثلاثة أشهر الأولى منها وقف جميع الأنشطة الاستيطانية والتركيز حول رسم حدود الدولة الفلسطينية.

ونقلت الصحيفةـ في تقرير على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس ـ عن أعضاء بالكنيست قولهم، إن عباس أكد لهم خلال اجتماع عقد بينهم أمس الأربعاء، على ضرورة إطلاق سراح الدفعة الرابعة من قدامى الأسرى الفلسطينيين في سجون اسرائيل، من

بينهم 14 أسيرا من عرب إسرائيل.
وزعم أعضاء الكنيست أن عباس قال خلال الاجتماع على أن الاتفاقيات الدولية الـ 15 التي سعى الفلسطينيون الي الانضمام إليها، اختيرت تحديدا لأنها لا تضر إسرائيل بأي شكل من الأشكال.

وأكد عباس أن المحادثات التي عقدت خلال الثمانية أشهر الماضية، لم تتناول بشكل جاد، القضايا الجوهرية وتحديدا قضية حدود الدولة الفلسطينية، لأن الجانب الإسرائيلي رفض مناقشة تلك القضايا الجوهرية.

وادعى أعضاء الكنيست أن عباس حذر من أنه إذا استمر المأزق الدبلوماسي، سيطلب من إسرائيل أن "تأخذ المفاتيح" وتستعيد مسؤوليتها حول ما يجري في المناطق التي تعمل فيها السلطة الفلسطينية، وقال "لن تضطروا إلى إرسال دبابة أو استخدام القوة، ولكن فقط عليكم إرسال ضابط صغير برتبة ملازم ثان وسنسلمه المفاتيح".

وعندما سئل عباس حول سبب رفضه الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية، أجاب " إن الاعتراف بإسرائيل ليس من شأن الفلسطينيين، لقد أحضرتم ملايين الروس إلى إسرائيل، ومئات الآلاف منهم ليسوا يهودا، وتريدوننا بعد ذلك أن نعترف بكم كدولة يهودية!، أنتم لم تطلبوا من الأردن أو مصر خلال إبرام اتفاقيات سلام معهما، الاعتراف بكم كدولة يهودية".