دراسة: أمريكا لا تخدم سوى مصالح الأقوياء

صحف أجنبية

الخميس, 17 أبريل 2014 11:58
دراسة: أمريكا لا تخدم سوى مصالح الأقوياء
كتبت-أماني زهران:

خلصت دراسة نشرتها صحيفة (تليجراف) البريطانية وأجراها مجموعة من الباحثين من جامعتي "برينستون" ونورث وسترن" الأمريكيتين إلى أن النظام السياسي بالولايات المتحدة يخدم فقط المنظمات ذات المصالح الخاصة بدلا من الناخبين.

ووصفت الصحيفة السياسية الأمريكية بأنها "أوليجاركية" أي حكم الأقلية، وهو يشير إلى أن الحكومة الأمريكية لا تمثل مصالح الغالبية

العظمى من المواطنين في البلاد، ولكن بدلا من ذلك تخدم مصالح الأغنياء والأقوياء فقط.
وركزت الدراسة التي جاءت بعنوان "نظريات اختبار للسياسة الأمريكية" على النخبة، وجماعات المصالح، والمواطنين العاديين، وتستخدم البيانات التي تم جمعها من سياسة واسعة النطاق بين عامي 1981 و2002 لتحديد تجريبي حالة النظام السياسي في الولايات المتحدة.