موقع أمريكى: ألمانيا تلغى رحلاتها لشرم الشيخ

صحف أجنبية

الأربعاء, 16 أبريل 2014 15:30
موقع أمريكى: ألمانيا تلغى رحلاتها لشرم الشيخ
كتبت – ياسمين عماد

تحت عنوان "الموت البطئ للسياحة المصرية", أفاد موقع الأخبار الأمريكي والأشهر في عالم الأعمال "إنترناشيونال بازنس تايمز", أن إلغاء رحلات ألمانيا الأخيرة لشرم الشيخ يعتبر ضربة أخرى مميتة في جسد السياحة المصرية.

وكانت خطوط "إير برلين" الجوية قد علقت جميع رحلاتها المتجهة للبحر الأحمر حتى نهاية أبريل الحالي, المتزامن مع أعياد الفصح, لاعتبارات أمنية في سيناء.

ويأتي ذلك بعد تحذير حكومات كل من ألمانيا وسويسرا وبلجيكا لمواطنيها بالابتعاد عن سيناء بعد ازدياد مظاهر العنف بها.
وأشار الموقع إلى أن الإضطراب السياسي الذي تشهده البلاد قد انعكس على مدن سيناء منذ الإطاحة بالرئيس المخلوع "محمد حسني مبارك" في 2011.

كما أكد أنه بعد استهداف قوات الأمن في سيناء, جاء الهجوم على الحافلة السياحية في فبراير ومقتل السياح الكوريين ليبعد الأوربيين عن زيارة مصر,

ويزيد اقتصاد البلاد سوءاً بعد ثلاثة أعوام من الإضطرابات وعقود طويلة من سوء الإدارة.

وتشير أرقام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إلى أن أعداد السياح في مصر في نقصان مستمر, حيث سجل فبراير 2014 زيارة 617 ألف سائح فقط, بعد أن سجل ما يزيد عن المليون ونصف الميلون سائح في الشهر ذاته في عام 2010؛ أي قبل ثورة يناير.

ورغم جهود الحكومة الانتقالية للتفاوض مع صندوق النقد الدولي من أجل الحصول على القروض لتعويض خسائر البلاد المادية, أكد المقال أن تلك الجهود لا تستطيع تعويض ما تم خسارته من السياحة؛ عصب الحياة الإقتصادية في مصر.
وأكد الموقع ختاماً على أن السياحة يجب أن تدرج في أولويات الرئيس القادم, بعدما تدهور حالها حتى تحول المرشدون السياحيون لزراعة المخدرات كمصدر بديل للدخل.