رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاتب إسرائيلى: النيل أداة لاستنزاف العدو

صحف أجنبية

الخميس, 13 مارس 2014 10:57
كاتب إسرائيلى: النيل أداة لاستنزاف العدونهر النيل
كتبت - هبة مصطفي:

تحت عنوان "إسرائيل والدول المجاورة لا تمتلك المياه" أوضح الكاتب الإسرائيلى "تسفير رينيت" أن دول الشرق الأوسط  تتنافس على موارد المياه، موضحا أن نهر النيل ومياه الأردن ومياه دجلة والفرات باتت تستخدم كأداة قوية لاستنزاف العدو.

وأضاف الكاتب أن نقص المياه أضر بشعوب الشرق الأوسط، وقد أجمع الخبراء أنه أدى أيضا إلى تدهور الوضع الاقتصادى وتصاعد التوترات الاجتماعية فى العديد من البلدان فى المنطقة، و أثر سلبا على العلاقات الثنائية بين

البلدين، بما فى ذلك العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين.
وأشار الكاتب إلى أنه فى  24 مارس سيجرى  فى إسرائيل مؤتمرا سنويا حول المياه لإدراك خطورة الأزمة، وسيفتتح المؤتمر البروفيسور " إيلون أدار" - الباحث فى  مركز زوكربيرج لبحوث المياه والتابع لجامعة بن جوريون، فهذا المعهد يهتم بإدارة وتنمية الموارد المائية خارج حدود الشرق الأوسط، ويستعرض التوتر بين البلدين بسبب التنافس
على الموارد المائية.
واستطرد الكاتب أن الأزمة البارزة حول نقص المياة يكمن فى مياه دجلة والفرات التى ترجع مصادره فى تركيا ويتدفق مياهه حتى سوريا والعراق  ويشكل مصدرا هاما للمياه لتلك الدول، وقد أقامت تركيا سلسلة من السدود، تقلل من نسبة تدفق المياه لجيرانها، وأدى بالفعل إلى حدوث نقص فى المياه. 
وأضاف الكاتب أن مياه النيل قد تصبح محور النزاع بين مصر والسودان وإثيوبيا، كما أن مياه الأردن، وروافده هى المصدر الرئيسى للمياه فى إسرائيل والأردن، وزيادة الاستغلال من قبل سوريا ولبنان، من شأنه أن يقود إلى صراحات بين الدول حول مياه الأردن.