تايم: أزمات "اردوغان" تأتي في صالح تركيا

صحف أجنبية

السبت, 04 يناير 2014 19:31
تايم: أزمات اردوغان تأتي في صالح تركيااردوغان
كتبت – ياسيمن عماد:

أكدت مجلة "تايم" الأمريكية أن اتهامات الفساد التي تواجهها حكومة "رجب طيب أردوغان" تعصف برئيس الوزراء وتهدده, لكنها تاتي في صالح الدولة التركية على المدى البعيد.

وأكدت أن أقل ما يمكن أن يستفيده الأتراك هو خوض تجربة ديمقراطية حقيقية, حيث التنافس بين أكثر من كيان سياسي بعد سيطرة أردوغان" وحده على الحياة السياسية. كذلك الصحف التركية التي خافت من نشر تفاصيل التظاهرات ضد "اردوغان" منذ أشهر مضت, تغلبت على الآن خوفها واستطاعت نشر خبر اتهام ابن "اردوغان" بارتكاب أعمال إجرامية.
وأشارت إلى أن عامة الشعب التركي من البسطاء والعمال هم من يصوتون لحزب "العدالة والتنمية" الإسلامي في كل انتخابات متأثرين بخطابات "اردوغان" عن النقاء والعدل بعدما شهد الإقتصاد التركي تدهور حاد على يد الأحزاب العلمانية

التي سبقت "اردوغان" وحزبه.
واستعانت بقول أحد العمال عن اختياره لـ"العدالة والتنمية" وتأكيده على مصداقية وأمانة الحزب وهو ما دفعه لانتخابه رغم كون الاعتقاد الديني مسألة شخصية.
إلا أن صورة الحزب الآن لم تعد نقية وبيضاء كما روج لها "اردوغان" من قبل, وبعد ما حققه من نهضة اقتصادية, اتضحت حقيقة الحزب الذي سيطر على الحياة السياسة بمساعدة رجال الأعمال على إثر فضيحة الحكومة واستقالة الوزراء المتهمين.
وقالت أن "النموذج التركي" الذي سعت له الدول العربية كونه نموذج يجمع بين المبادئ الإسلامية والمبادئ الديمقراطية, وعملت على اتباعه, أثبت فشله في الدول التي اتبعته مثل مصر وتونس وتراجعت الأحزاب الإسلامية بها, حيث لم يكن أحد ينصت لما يدور في تركيا من اعتقال للصحفيين وقمع للمظاهرات وانتشار مظاهر الفساد.