وول جورنال:

اتحاد إسلامى علمانى بسوريا لمواجهة تنظيم "داعش"

صحف أجنبية

السبت, 04 يناير 2014 12:57
اتحاد إسلامى علمانى بسوريا لمواجهة تنظيم داعش
كتبت - ولاء جمال جبة:

نشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، تقريرًا، تشير فيه إلى تناحر اثنين من المجموعات الإسلامية المتمردة اللذان كانا حلفاء فى يومًا من الأيام وهما تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام التابعة لتنظيم القاعدة والجبهة الإسلامية ما أدى إلى انضمام الأخيرة إلى الجيش السورى الحر فى مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام.

وأكدت الصحيفة أن التظاهرات الكبيرة ضد تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام المعروف باسم "داعش" يبرز تنامى المعارضة الجماهيرية لهذا التنظيم الذى يضم مقاتلين أجانب ومعدات ثقيلة مما آثار سخط المعارضين

من جميع الطيف السورى.
واعتبرت الصحيفة أن التحول الحادث جاء فى الوقت الذى يستعد فيه الجيش السورى الحر الذى يُمثل المعارضة العلمانية للاجتماع فى مؤتمر "جنيف" المقرر عقده الشهر المُقبل فى محاولة لجذب التعاطب الدولى.
ونقلت الصحيفة، فى تقريرها، عن مواطن يُدعى "خالد"، وهو أحد النشطاء فى غربى حلب، قوله: "إن تنظيم الدولة الإسلامية فى الشام والعراق استولى على المناطق التى حررها المتمردون واحدة تلو الأخرى، فى الوقت ذاته، كان المتمردون يحاولون تجنب الصدام معهم من أجل التركيز على الصراع مع النظام السورى".