"و. جورنال": اغتيال "شطح" اختبار لـ"روحانى"

صحف أجنبية

الثلاثاء, 31 ديسمبر 2013 13:45
و. جورنال: اغتيال شطح اختبار لـروحانىمحمد شطح
كتبت – ولاء جمال جـبـة

سلّطت صحيفة "وول ستريت جورنال" الضوء على اغتيال السياسى اللبنانى البارز "محمد شطح" لتحديه الثلاثى القوى الذى يضمن إيران وسوريا وحزب الله اللبنانى.

وذكرت الصحيفة الأمريكية، فى افتتاحيتها، أن "شطح" كان قد كتب خطاب للرئيس الإيرانى الجديد "حسن روحانى" يدعوه لإنهاء تدخل طهران فى الشأن اللبنانى، ولكنه لم يتمكن من إرساله بسبب اغتياله صباح الجمعة الماضيه وسط العاصمة بيروت.
ولفتت الصحيفة فى افتتاحيتها المُعنونة، "خطاب لروحانى"، إلى أن اغتيال "شطح" جعل من خطابه للسيد روحانى أمراً محزناً لما كان يتوقعه من رغبة "روحانى" المُفترضة للسلام فى المنطقة.
وأردفت الصحيفة قائلةً: "إن رسالة "شطح" ترتقى إلى اختبار آخر عما إذا كان "روحانى" هو صانع السلام كما يدّعى ذلك".
وتابعت قائلةً:"إذا كانت ايران لا تريد علاقات أفضل مع جيرانها، فإن

إبرام صفقة الأسلحة النووية مع الغرب ليست كافية لأنها يجب أن تضع قيود جديدة على الحرس الثورى الإيرانى الذى يزود كلاً من حزب الله والجيش السورى".
وأضافت قائلةً: "لذلك من الصعب تصديق أن حزب الله أو المخابرات السورية قد أقدمت على قتل "شطح" دون علم من الحرس الثورى الإيرانى".
وختاماً قالت الصحيفة: "إذا لم يستطع روحانى السيطرة على الحرس الثورى، فإن كل مزاعمه السلمية حول البرنامج النووى ما هى إلاّ غطاء دبلوماسى لأجندة طهران الحقيقية لفرض هيمنتها الإقليمية".