واشنطن بوست:

أردوغان يعتقد تورط "كولن" فى الاضطرابات

صحف أجنبية

الاثنين, 30 ديسمبر 2013 11:47
أردوغان يعتقد تورط كولن فى الاضطراباتمحمد فتح الله كولن
كتبت - ولاء جمال جبة:

ركزت صحيفة "واشنطن بوست"، فى تقرير لها، على التظاهرات العارمة التى تجتاح الشارع التركى ضد حزب العدالة والتنمية الحاكم ورئيس الوزراء "رجب طيب أردوغان" بعد فضيحة الفساد الكبيرة التى هزت أركان تركيا منذ أيام ماضيه مهددةً حكم "أردوغان".

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى ما تعتقده حكومة "أردوغان" من أن "فتح الله كولن" - المُفكر الإسلامى والداعية التركى

– الذى كان حليفًا سابقًا لـ"أردوغان" ويعيش فى الولايات المتحدة فى حاله وصفتها الصحيفة بأنها "منفى اختيارى" حيث أنه لا يوجد أسباب مُعلنه لمغادرة "كولن" تركيا.
ذكرت الصحيفة الأمريكية أن التحقيقات الجارية حاليًا فى تركيا بسبب بعض قضايا الفساد المتورط فيها رجال أعمال على علاقة وثيقة برئيس
الوزراء "أردوغان" مدفوعة من قِبل حلفاء لـ"كولن" الذين يشغلون مناصب مهمة فى الشرطة والقضاء التركى.
ونقلت الصحيفة الأمريكية عن "جوشوا هيندريك"، أستاذ علم الاجتماع فى جامعة ميرلاند، قوله: "إن الحياة المُنعزلة التى اختارها لنفسه "كولن" – المفكر الدينى – جعلت من السهل أن يلومه منتقديه على أى مشاكل تحدث فى البلاد".
وأضاف قائلًا: "ابتعاد كولن عن المشهد واكتفاءه بالرسائل الالكترونية التى يرسلها عن طريق موقعه الإلكترونى، جعلت منه إنسانًا خارقًا مثلما كان يعتقد أتباعه".