للفصل بين الدين والدولة..

ج.بوست: معركة السلطات ضد الإخوان بطولية

صحف أجنبية

الأحد, 29 ديسمبر 2013 07:59
ج.بوست: معركة السلطات ضد الإخوان بطولية
كتب-عمرو أبوالخير:

قالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية إنه في الوقت الذي تتواصل فيه الهجمات الإرهابية بشكل يومي ضد المنشآت والأفراد بمصر، تتحرك الحكومة المصرية المؤقتة للقضاء على جماعة الإخوان التي باتت إرهابية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة المدعومة من الجيش تسعى إلى كبح جماح الإخوان من خلال تصنيفها كتنظيم إرهابي وتجميد أموالها وهي الخطوة التي شملت 1055 من الجمعيات الخيرية على حد زعم المواقع الإخوانية.
ومن جانبه، قال الفريق أول "عبدالفتاح السيسي"- وزير الدفاع والإنتاج الحربي- يوم الخميس "ليس هناك ما يدعوا للخوف أو

القلق، فالجيش المصري يضحي بنفسه من أجل مصر والمصريين".
وتوقعت الصحيفة أن تشمل المرحلة المقبلة اعتقالات جماعية لأنصار الجماعة الإرهابية ومحاكمات عاجلة، وهي خطوة من شأنها أن تزعج الكثيرين في الغرب الذي يدفع بمصر قدمًا نحو عملية شمولية تعزز الديمقراطية.
ويعتقد بعض المحللين أن يكون الغرب وإسرائيل ممتنين لهذه التحركات في ظل فكر الجماعة المعادي للسامية وكذلك الحال بالنسبة للدول الخليجية التي ترى أن الإخوان يهددون ممالكهم.
وفي السياق ذاته، قال "ايجال كرمون"- رئيس معهد بحوث إعلام الشرق الأوسط (ميمري) بواشنطن- "إن المعركة الحالية من قبل النظام المصري المؤقت ضد الإخوان المسلمين هي معركة بطولية للفصل بين الدين والدولة, وهذه هي المعركة التي شنها الغرب منذ سنوات عديدة في بلادهم, ويجب على الغرب أن يعزز مثل هذه التحركات".
وأضاف كرمون "أن المصريين قد تجاوزوا العديد من البلدان، بما فيها إسرائيل، في معركتهم من أجل القيم الحديثة".
وتابعت الصحيفة أن إعلان الإخوان "إرهابية" في مصر تعد صفعة قوية لكافة الأحزاب السياسية الإخوانية حول العالم.
ونصحت الصحيفة "السيسي" بضرورة تهدئة الأوضاع حتى يتم الاستفتاء على الدستور الجديد، لأنه بمجرد تمرير الدستور والتصديق عليه، لن يكون هناك أي شوكة للإخوان.