رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز: "الأسد" هو الفائز فى الأزمة السورية

صحف أجنبية

الاثنين, 23 ديسمبر 2013 11:56
ن.تايمز: الأسد هو الفائز فى الأزمة السوريةبشار الأسد
كتبت - ياسمين عماد:

أشارت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية إلى أن الرئيس السورى "بشار الاسد" هو الفائز فى الأزمة السورية الراهنة على جميع المستويات, حيث يسير وفق منهج مكنه من إظهار معارضيه بصورة المفسد ولجوء الدول الأجنبية للتعامل معه للخروج من تلك الأزمة.

وأوضحت أن الحرب الأهلية السورية وسيطرة الجهاديين على المقاطعات السورية, جعلت من الرئيس السورى "بشار الأسد" رمزًا لمقاومة الإرهاب.
كذلك يرى المسئولون الغربيون أن "الأسد" أقل خطرًا من الجهاديين, ومن خلال التعاون معه يمكنهم

القضاء على الجماعات المتطرفة.
إلا أن الصحيفة أوضحت أن مثل هذا التعاون من شأنه أن يمحو تاريخ "الأسد" القمعى ويعطيه الشرعية الدولية مرة ثانية بعد التفاوض معه بشأن الأسلحة الكيميائية, بالإضافة إلى تلخيص سياسة الولايات المتحدة الخارجية فى  القضاء على الإرهاب فى الدول المضطربة مثل ما فعلت فى اليمن من قبل, والتغاضى عن الحريات والمبادئ الديمقراطية.
ومع ضعف المعارضين السوريين على الأرض وفشلهم فى مواجهة التطرف بل وانضمام العديد منهم إلى صفوف الجهاديين لمواجهة الحكومة, لم يبقى أمام الإدارة الأمريكية سوى التعاون مع الرئيس السورى من خلال أجهزة المخابرات ومنع تلك الجماعات من الانتشار فى الدول الغربية.
وأوضحت الصحيفة أن سيناريو الفوضى الذى وصلت إليه سوريا لم يكن بعيدًا عن الأذهان, حيث قام "الأسد" من قبل بسجن وقتل النشطاء السلميين والإفراج عن العديد من السلفيين الذين سرعان ما بدأوا فى محاربته وتشويه صورة المعارضة السلمية.
وأكدت الصحيفة أن السبيل الوحيد لتصحيح صورة المعارضة السورية هو دعمها بشكل أوسع, الأمر الذى ترفضته الإدارة الأمريكة دائمًا.