رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"إسرائيل": اتفافية السلام سبب خسارتنا لـ"طابا"

صحف أجنبية

السبت, 21 ديسمبر 2013 15:40
إسرائيل: اتفافية السلام سبب خسارتنا لـطابا
كتبت- هبة مصطفى:

نشرت “الإذاعة الإسرائيلية” تقريرا حول طابا المصرية, موضحة أنه لولا وجود اتفاقية السلام لما خضعت طابا لمصر وخسرت إسرائيل سلطتها عليها.

وأوضحت الإذاعة أن الخلاف الذي نشأ بين مصر وإسرائيل حول موقع علامة الحدود في منطقة طابا, وهي واحدة من خمس عشرة علامة حدودية كانت قد نصبت على امتداد خط الحدود الفاصل بين البلدين.
وزعمت الإذاعة  أن علامات الحدود المذكورة تم نصبها عند تعيين خط الحدود في المنطقة بين حكومة مصر والدولة العثمانية عام 1906. الا انه على مر السنين, اختفى جزء من تلك العلامات الحدودية, الأمر الذي فتح المجال امام نشوء خلافات بين مصر وإسرائيل حول مواقعها المحددة, عند انسحاب إسرائيل من شبه جزيرة

سيناء تنفيذا لمعاهدة السلام بينهما.
وبما ان المادة السابعة من معاهدة السلام الاسرائيلية المصرية تنص على وجوب حل الخلافات المتعلقة بتفسير بنود المعاهدة بالوسائل السلمية, فقد تم احالة القضية الى هيئة تحكيم دولية, والتي قررت في خريف عام 1988,ان منطقة طابا تابعة كلها لمصر وقد نفذت إسرائيل قرار التحكيم فورا, حيث انسحبت من منطقة طابا كلها, مخلفة وراءها فندقا كبيرا ومنتزها بحريا سياحيا، على حد تعبير الموقع الالكتروني للإذاعة الإسرائيلية.