رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد الهجوم على وزير الداخلية اليمني

إيكونوميست: النظام اليمنى أثبت هشاشته

صحف أجنبية

الأحد, 08 ديسمبر 2013 16:40
إيكونوميست: النظام اليمنى أثبت هشاشته
كتبت – ياسمين عماد:

أكدت مجلة "إيكونوميست" البريطانية أن الهجوم الإرهابي على وزير الداخلية اليمني يمثل تهديدا حقيقيا للحكومة، ويضع على كاهلها مسئوليات جديدة أمام الشعب اليمني.

واستهدف الاعتداء المسلح مبنى عسكري، ومسشفى داخل إحدى المجمعات العسكرية, والتي راح ضحيته 56 طبيبا وممرضة.
كما أوضحت أن النقد الشعبي ضد الحكومة قد تزايد نتيجة لعدم قدرة الحكومة على حماية منشآتها، وبالتالي عدم حماية

المواطنين من الاعتداءات التي تشهدها البلاد بصورة شبه يومية.
وكشفت التحريات الأمنية عن تورط 15 شخصا، معظمهم يحملون الجنسية السعودية, إلا أن انتماءهم لأي جماعة مازالت التحريات جارية عنه, بعد أن نفت "القاعدة" مسئوليتها عن الحادث.
إلا أن الشكوك مازالت تحوم حول تورط "القاعدة في شبه الجزيرة العربية"
كانتقام من الحكومة اليمينة التي تتعاون من القوات الأمريكية في مواجهتها للإرهاب وإطلاق الطائرات بدون طيار الأمريكية.
من ناحية أخرى, يعتقد البعض في أن الهجوم كان يستهدف الرئيس اليمنى "عبد ربه منصور هادي" نتيجة للصراع السياسي القائم.
وأكدت المجلة أن الهجوم الإرهابي بغض النظر عمن قام به, أثبت فشل الحكومة كما أثبت انتقال السلطة في اليمن هشاشته وضعفه, خاصة مع استمرار الصراع السلفي – الشيعي و تأجيل الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي كان مقرراً عقدها في فبراير.