رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شقيق قاتل "إسحاق رابين" يتمنى زوال إسرائيل

صحف أجنبية

الاثنين, 04 نوفمبر 2013 12:27
شقيق قاتل إسحاق رابين يتمنى زوال إسرائيل
كتب - محمود صبري جابر:

تحت عنوان "حجاي عامير: كان من الأفضل اغتيال رابين قبل ذلك بعامين"، ذكرت القناة الثانية بالتليفزيون الإسرائيلي أن "حجاي عامير" شقيق "يجآل عامير" قاتل رئيس وزراء إسرائيل الأسبق "إسحاق رابين" تمنى زوال إسرائيل وانهيارها.

وأكد في حوار أدلى به لصحيفة أسترالية أنه وأخيه غير نادمين على قتل "رابين" وأنه كان من الأفضل تنفيذ عملية الاغتيال قبل ذلك التوقيت بعامين.
وأضاف بأن "قتل رابين كان عملاً ذو أهمية قومية، وكان يجب إيقافه مهما كان الثمن"، مؤكداً أنهما تأخرا في تنفيذ تلك العملية، وأنهما تركا لرابين الوقت للاعتراف بخطأه عندما وقع على اتفاقيات أوسلو في أكتوبر 1995 ووافق على تسليم أراضي للفلسطينيين. 
وعندما سئل عن إمكانية العفو الرئاسي عن أخيه، قال: "لا أعتقد أن هذا

سيحدث في هذه المرحلة، ولكني أؤمن بأن إسرائيل ستنهار مثل مصر وسوريا، عندئذ سيطلق سراح أخي".
يذكر أن إسحاق رابين (1 مارس 1922 إلى 4 نوفمبر 1995) كان رجلاً سياسياً وجنرالاً عسكرياً سابقاً في الجيش الإسرائيلي وخامس رئيس وزراء لإسرائيلي خلال ولايتين الأولى من 1974 إلى 1977 والثانية من 1992 حتى نوفمبر 1995 حينما اغتاله اليهودي المتطرف "يجآل عامير"، ليصبح أول رئيس وزراء إسرائيلي يموت اغتيالاً.

تابعونا على صفحة "بوابة الوفد الإلكترونية" على فيس بوك

https://www.facebook.com/alwafdportal