رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاتبة تركية: أردوغان يقود المعارضة ببلاده لثورة

صحف أجنبية

السبت, 07 سبتمبر 2013 12:34
كاتبة تركية: أردوغان يقود المعارضة ببلاده لثورة
كتب - محمود شمس:

نشرت صحيفة "جمهورييت" التركية اليوم السبت مقالاً للكاتبة الصحفية "ناظلى إيليجيك" تدعو من خلاله رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان" إلى الكف عن التصريحات التهديدية التى باتت مؤخرًا يوجهها كثيرًا سواء للمعارضين أو النظام البشارى فى سوريا والنظر قليلًا إلى المعارضة الشعبية التركية الرافضة مبدأ التدخل العسكرى فى سوريا والتى باتت على وشك الإنفجار.

تقول "إيليجيك" فى بداية مقالها موضحة "بعد أن قامت وزارة الشئون الداخلية بعمل استطلاع فى الشارع التركي وجدت أنه منذ 40 يومًا لم تكن تزيد فئة المعارضين الأتراك

للحرب فى سوريا عن 32% أما الآن أصبح مايزيد عن 72% من الأتراك يقفون على الجانب السلبي للتدخل العسكرى فى سوريا أى أنهم يزيدون ولا يستقرون وهو الأمر الذى إن دل فإنما يدل على رفض الشعب التركي لمبدأ التهميش الذى يمارسه الحزب الحاكم فى تركيا حاليًا ورغبتهم فى استجابته لرفضهم مبدأ التدخل العسكرى فى سوريا".
وتستطرد "إيليجيك" متعجبة "الناس فى بلادنا باتوا لا يريدون الحرب، فهل يمكن أن تكون
كلمة واحد فى حياتنا سببًا فى تفجير معارضة كارثية  فى بلادنا؟، هل يجب على حكومتنا أن تُشارك حقًا الجانب المؤيد للتدخل العسكرى السافر فى سوريا وتهمل جانب المعارض؟، ولو لمرة واحدة اريد من الحكومة أن تتحقق جيدًا من تلك المعارضة الشعبية فى بلادنا التى باتت مؤخرًا على وشك الانفجار".
وتختم "إيليجيك" مقالها محذرة "فكما تزداد جبهة مؤيدي الحرب فى سوريا على المستوى الدولى بشكلٍ كبير تزداد جبهة معارضى الحرب فى سوريا على المستوى الداخلى فى تركيا بشكلٍ كارثى، خاصة مع كثرة استعمال الحكومة مؤخرًا أساليب القمع والردع والتهديد ضد المتظاهرين وهو الأمر الذى من الممكن أن ينتهي بانفجار بركاني رهيب فى تركيا لا يعلم مداه أحدًا".