رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تليجراف: سلطوية حلفاء الأسد أفضل من ديمقراطية الغرب

صحف أجنبية

الاثنين, 02 سبتمبر 2013 10:50
تليجراف: سلطوية حلفاء الأسد أفضل من ديمقراطية الغرب
كتبت ـ أماني زهران:

أعدت صحيفة (تليجراف) البريطانية تحليلًا حول دور دول الغرب في الصراع في السوري، ومدى قوة وعزيمة روسيا وإيران حلفاء الرئيس السوري "بشار الأسد"، التي جعلتهم أكثر فاعلية من الديمقراطيات الغربية التي تدعم المعارضة السورية.

ورأت الصحيفة أن حليفي الرئيس السوري "بشار الأسد"، روسيا وإيران، أظهرا فاعلية أكثر من القوى الغربية والعربية التي دعمت المعارضة؛ وذلك لامتلاكهم هدف تحاول كلا من: القوتين الوصول إليه من خلال

بقاء الأسد في الحكم، ويؤكد مدى عزيمتهم وامتلاكهم للسلاح الذي يحقق الانتصارات".
وأكدت الصحيفة أن المساعدات السعكرية والمعنوية والمالية التي تقدمها دول الحلفاء للأسد كانت السبب وراء قوتهم، حيث حصلت قوات الجيش السوري على الدبابات والمدفعيات والمدرعات والطائرات المقاتلة من روسيا. ويقدر معهد أبحاث السلام في ستوكهولم السلاح الوارد من روسيا بأكثر من نصف
الواردات العسكرية لسوريا بين 2006 و2010.
أما عن المساعدات التي تقدمها إيران، فترسل الآلاف من مقاتلي حزب الله من لبنان للقتال إلى جانب الجيش الحكومي السوري
وتساءلت الصحيفة: هل يمكن للقوى الغربية ودول الجامعة العربية تزويد المعارضة بالسلاح؟؟!، وجاءت الإجابة بأن قطر والسعودية ترغبان في ذلك، ولكنهما لا يملكان القوى العسكرية التي تساعدهم في تقديم السلام للمعارضة السورية.
وفيما يتعلق بالمساعدات المالية، يمكن للسعودية وقطر تقديم مساعدات مالية كبيرة، ولكن الغرب يركز على المساعدات الإنسانية، وهذا ما يؤكد أن الأنظمة السلطوية حلفاء أفضل بكثير من الديمقراطيات الغربية.