رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست: المسيحيون ضحية حكم مرسي ومكافحة الإخوان

صحف أجنبية

السبت, 24 أغسطس 2013 16:47
و.بوست: المسيحيون ضحية حكم مرسي ومكافحة الإخوان
كتب-عمرو أبوالخير:

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إن ثورات الربيع العربي جلبت المزيد من الصعاب بالإضافة إلى المزيد من الفرص للأقليات الدينية والعرقية عبر المنطقة، لافتة إلى أن المجتمع المسيحي في مصر عانى بعض الصفعات القاسية، مشيرة إلى أنه بعد الحملة الأمنية التي شنتها الحكومة المؤقتة ضد تنظيم الإخوان ، تعرضت الكنائس والممتلكات المسيحية لحملة عنيفة، فضلا عن

مقتل ستة مسيحيين على الأقل.

ولفتت الصحيفة إلى أن الأقلية المسيحية يخشون أن تشجع الحكومة الاعتداءات المتكررة على الكنائس والأقباط لتبرر حملتها القمعية ضد الإسلاميين وعلى رأسهم جماعة الإخوان ، خاصة بالنسبة للمشاهد الغربي.
ولفتت الحكومة إلى أن حكومة الرئيس المعزول "محمد مرسي" دائما ما تجاهلت مصالح

المسيحيين في البلاد وغالبا ما تباطئت في إدانة الهجمات الطائفية ضدهم أو اتخذت تدابير لحماية الكنائس، قائلة أن السبب وراء ذلك كان التعصب الديني الذي قادته التيارات الإسلامية التي صعدت لأول مرة إلى السلطة بعد إنتفاضة يناير 2011 التي اطاحت بالرئيس السابق "حسن مبارك".
وانتهت الصحيفة قائلة أن الأقلية المسيحية في مصر تعرضت للإضطهاد وتلقوا معاملة سيئة منذ ثورة يناير 2011 على يد كلا من المجلس العسكري وكذلك الإسلاميين الذي اعتلوا كرسي الحكم.