رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نيويورك تايمز:

الإفراج عن "مبارك" يعمّق أزمة مصر

صحف أجنبية

الخميس, 22 أغسطس 2013 17:08
الإفراج عن مبارك يعمّق أزمة مصر
كتب ـ عمرو أبو الخير:

رأت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن الإفراج عن الرئيس المخلوع "حسني مبارك" يضيف عنصرا جديدا إلى الأزمة المصرية ويضيف طرفا جديدا في الصراع على السلطة،

لتصبح مصر منقسمة بين ثلاث جهات: الإسلاميين وعلى رأسهم جماعة الإخوان المسلمين والقيادة المؤقتة المدعومة من الجيش المصري والنظام القديم الذي ربما يظهر من جديد بعد إطلاق سراح "مبارك".
وأعربت الصحيفة عن استغرابها من قرار الحكومة

المؤقتة حول وضع "مبارك" تحت الإقامة الجبرية، منوهة أنه ليس هناك أسباب واضحة حول هذا الأمر.
وأشارت الصحيفة إلى أن التساهل الواضح مع الرئيس المخلوع "مبارك" في حين لا يزال الرئيس المعزول "مرسي" في السجن يمكن ان يكون ورقة إختبار لمستوى دعم الحكومة بين العديد من المعادين لحكم المخلوع "مبارك"
والذين وقفوا أيضا بجانب قرار عزل "مرسي" وتضيق الخناق على الإخوان.
وقال "احمد ماهر"- مؤسس حركة 6 إبريل- انا مصدوم جدا من قرار إطلاق سراح "مبارك"، وإذا قرر أي شخص أن يعارض فإنه سيعاني كثيرا في ظل وجود الجيش، لربما يتم إتهامك بالخيانة."
ولفتت الصحيفة إلى أن الإفراج عن "مبارك" ربما قد يسعد حلفاءه من دول الخليج مثل المملكة العربية السعودية التي ساهمت في تجميع حزمة من المساعدات للجيش المصري بعد الإطاحة بالرئيس "محمد مرسي" وإنهاء حكم الإخوان المسلمين.