رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست: التمرد والعصيان يضربان جذور سيناء

صحف أجنبية

الاثنين, 29 يوليو 2013 10:18
و.بوست: التمرد والعصيان يضربان جذور سيناء
كتب- عمرو أبوالخير:

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن بعد أكثر من ثلاثة أسابيع على الإطاحة بالرئيس المصري "محمد مرسي"، ما زالت جذور التمرد العنيف والعصيان المسلح تتغلغل سريعا في رمال شبه جزيرة سيناء الصحراوية.

ومضت الصحيفة تقول إن أصوات الانفجارات ودوي طلقات النار كسرت صمت الجزيرة الصحراوية، في حين يقوم المسلحون بالهجوم بشكل متكرر على

نقاط التفتيش الأمنية ومراكز الشرطة عبر المقاطعة التي تفصل بين غزة وإسرائيل.
وأوضحت الصحيفة أن الأزمة المتفاقمة في سيناء أعطت الجيش المصري ذريعة وحجة بالغة لشن حملة قمعية ضد الإسلاميين في كافة أنحاء البلاد بما فيها القاهرة التي شهدت حتى الآن مقتل أكثر من
150 من المتظاهرين المؤيدين للرئيس المعزول "محمد مرسي".
ومن جانبهم، قال الحقوقيون والنشطاء أن قرار الحكومة بإعطاء الجيش الضبطية للمواطنيين يعيد البلاد إلى مرحلة الأحكام العرفية التي استغلها المخلوع "حسني مبارك" خلال حكمه القمعي للبلاد.
ولفتت الصحيفة إلى أن القادة البدوين والإسلاميين في سيناء يقولون ان أهل سيناء يشعرون بالغضب الشديد إزاء الإطاحة بالرئيس المنتخب "مرسي" لأنهم بذلك وأدوا الديمقراطية الوليدة، وهو ما يدعوهم إلى محاربة النظام العسكري غير المتدين.