جارديان: مواطنو"غزة" يعانون بعد تدمير الأنفاق

صحف أجنبية

السبت, 20 يوليو 2013 08:47
جارديان: مواطنوغزة يعانون بعد تدمير الأنفاق
كتبت – ولاء جمال جـبـة

أشارت صحيفة "الجارديان" البريطانية، فى تقرير لها، إلى الضيق الذى يشعر به الفلسطنيون فى  قطاع غزة جرّاء الحملة المصرية لإغلاق أنفاق التهريب التى تعتبر شريان الحياة – على حد تعبير الصحيفة – بالنسبة لسكان القطاع البالغ عددهم 1.7 مليون مواطناً.

ذكرت الصحيفة أن الانفاق بين مصر وقطاع غزة كانت على مدار ست سنوات شريان الحياة الرئيسى لمواطنى القطاع الساحلى الصغير حيث تقدم لهم العديد من الإمدادات الحيوية التى الآن

أصبحت منخفضة بعد الحملات التى يقوم بها الجيش المصرى لهدم الأنفاق.
وأشارت إلى التحذيرات التى أطلقتها المستشفيات فى غزة محذرةً من انخفاض احتياطى الطوارئ من الوقود التى تستخدم لتشغيل مولدات الكهرباء.
واستطرد التقرير ليقول: "إن الفلسطنيين فى غزة بدأوا يشعرون بتأثير تغيّر النظام فى مصر منذ الإطاحة بالرئيس "محمد مرسى".
ونقلت الصحيفة عن "علاء الرفاتى"، وزير الاقتصاد بحكومة حماس
المُقاله، قوله: "لقد فقد قطاع غزة قرابة الـ225 مليون دولار خلال الشهر الماضى بسبب توقف استيراد السلع وخاصةً الوقود والمواد الخام للبناء مثل الأسمنت، والحصى، والفولاذ".
وذكر التقرير أنه فى ذروة  تجارة السوق السوداء بين مصر وقطاع غزة كان يُعتقد أنه هناك ما يقرب من 1000 نفق يعملون بشكل منتظم ويقوم على تشغيله حوالى 7,000 شخص، مما يعود على "حماس" بملايين الدولارات شهرياً بسبب الضرائب على الدخل والتصاريخ وهو ما يقدر بحوالى 40% من إيرادات الحكومة؛ وعلى الجانب الأخر يُعتقد أن مصر نجحت فى تدمير حوالى 80% من الأنفاق.