تايمز: مصر تعيش فترة إرهاب الثورة الفرنسية

صحف أجنبية

الأربعاء, 17 يوليو 2013 09:10
تايمز: مصر تعيش فترة إرهاب الثورة الفرنسية
كتبت - أماني زهران:

تحت عنوان "الربيع العربي لم يكن أكثر من ثورة غضب"، أعدت صحيفة (تايمز) البريطانية تحليلًا لمحاولة فهم ما يعرف بالربيع العربي، التي بدأت تتشكك في أمره وترى أنه ليس أكثر من مجرد "ثورة غضب".

واستعانت الصحيفة بجزءٍ من الحديث الذي دار بين الرئيس الأمريكي "ريتشارد نيكسون" و"زو اليناي"، رئيس الوزراء الصيني عام 1972، وتناولا

خلاله مناقشة الأثر الأكبر للثورة الفرنسية على أوروبا، فرد "اليناي" قائلاً: "لازال الوقت مبكرًا على ذلك", ورأت أن الوضع كذلك فيما يخص الربيع العربي لازال الوقت مبكرًا لمعرفة أثاره.
وقالت الصحيفة: "إنه بعد الإطاحة بالرئيس المنتخب"محمد مرسي" تزايدت مشاعر الغضب عند المصريين، وذلك بعد
أن انقلب الليبراليين على الإسلاميين بعد اكتساحهم الانتخابات البرلمانية"، مضيفة أن جموع المصريين رفضوا فكرة اعتقال رئيس مصري منتخب بإرادة الشعب لإرضاء الليبراليين وخدمة مصالحهم، مما نتج عنه حالة من الإنقسام بين مؤيد ومعارض، الأمر الذي أدى لزيادة حالة الإحتقان بالشارع المصري.
وتابع الكاتب قائلاً: اختلاف آراء المصريين نتج عنه صدام اجتماعي تحول إلى صدام في الشوارع وهذا المشهد يذكرنا بما سميت بفترة "الإرهاب" في الثورة الفرنسية التي أتت بنابليون بونابرت.