نيويورك تايمز:

مختطفو سيناء بين شدة الجيش وتصالح مرسى

صحف أجنبية

الثلاثاء, 21 مايو 2013 12:38
مختطفو سيناء بين شدة الجيش وتصالح مرسى
كتبت-أماني زهران:

تحت عنوان "مصر ترسل استعراضا للقوة لسيناء"، قالت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية إن الجنود السبعة المختطفين في شبه جزيرة سيناء يقعون الآن بين شدة الجيش الذي يريد سرعة التدخل العسكري وأتباع سياسة حازمة مع مختطفيهم، وبين تصالح الرئيس "محمد مرسي".

وأشارت الصحيفة إلى أن "مرسي" قد أرسل عشرات الدبابات ومئات الجنود

إلى سيناء أمس - الاثنين - كعرض للقوة في المنطقة التي ينعدم فيها القانون إلى حد كبير بعد خطف مسلحين مجهولين لسبعة من ضباط الأمن هناك في الأسبوع الماضي.
وأضافت الصحيفة قائلة: عمليات الخطف الواسعة التي انتشرت عبر سيناء سلطت الضوء
على الفراغ الأمني في الجزيرة ذات الأهمية الاستراتيجية على الحدود مع كل من إسرائيل وقطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس، منذ الثورة التي أطاحت بالرئيس السابق "حسني مبارك" في فبراير 2011.
وشكا السكان المحليون لسيناء من الإهمال من قبل الدولة المصرية، والتي أصبحت خلال العامين الماضيين منطقة خالية للميليشيات القبلية والمهربين والعصابات المسلحة من المتطرفين الإسلاميين الذين هاجموا مراكز الشرطة وقاموا بتفجير خطوط الغاز الطبيعي.