رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وفقا لما نشرته و.تايمز..

جهادى يبيح قتل المسيحيين بمصر

صحف أجنبية

السبت, 04 مايو 2013 07:58
جهادى يبيح قتل المسيحيين بمصر
كتب-عمرو أبو الخير:

سلطت صحيفة "واشنطن تايمز" الأمريكية الضوء على بعض التصريحات التي أطلقها بعض المسئولين الإسلاميين في مصر وأثارت بدورها حالة من الغضب والسخط العام، في تحركات تجلب في مجملها المزيد من الفتنة الطائفية.

وذكرت الصحيفة أن الأمين العام لحركة "جهاد" الإسلامية بمصر قال إنه لا مانع من قتل المسيحيين الأقباط بعد أن خرجوا عن إطار

السلمية في البلاد.
وأضاف "محمد أبو سمرا" أن هؤلاء الذين خرجوا علينا بالأسلحة، يجوز هدر دمائهم... فهم كمقاتلين لا يمكننا اعتبارهم ذميين.
وأشارت الصحيفة إلى أن أهل الذمة في الشريعة الإسلامية هم غير المسلمين الذين يعيشون في دولة إسلامية ويخضعون لحماية الدولة مقابل دفع الضرائب
أو الجزية.
وقال "سمرا" إن المسيحيين في أحداث الخصوص والكاتدرائية جلبوا المصاحف وتبلوا عليها وخرجوا يهتفون "سنسقط الإسلام بأي وسيلة ممكنة"، مشيرًا إلى أن البابا "تواضروس" الثاني الذي اختير رئيسًا للكنيسة المسيحية في نوفمبر الماضي أكثر خطورة من سالفه لأنه يعزز استخدام القوة ويسعى لإقامة دولة قبطية ويرى وصول الإسلاميين إلى سدة الحكم فرصة لإعلان حرب أهلية.
وانتهى "سمرا" قائلاً: "إن ما يقوم به (تواضروس) بعيد كل البعد عما يريده الشعب القبطي".