رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اجناتيوس: المعارضة السورية محبطة من حذر أوباما

صحف أجنبية

الأربعاء, 01 مايو 2013 17:08
اجناتيوس: المعارضة السورية محبطة من حذر أوباماالجيش السورى الحر
كتبت – ولاء جمال جـبـة

أعرب الكاتب الأمريكى الشهير "ديفيد اجناتيوس" عن إحباطه الشديد من الرد الحذر الذى يبديه الرئيس الأمريكى "باراك أوباما" حيال الوضع فى سوريا.

وأشار "اجناتيوس" فى مقاله بصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إلى شكوى اللواء سليم إدريس، رئيس هيئة أركان الجيش السوري الحر، الثلاثاء الماضى، والتى قال فيها

"إن رغبة الرئيس أوباما فى انتظار مزيد من الأدلة على استخدام قوات الأسد الأسلحة الكيميائية ضد السوريين تُشجع نظام الأسد على التمادى فى استخدامها لذلك فإن الحل الوحيد للتخلص من هذه الهجمات هو أن تقوم
الولايات المتحدة وحلفائها بفرض منطقة حظر جوى".
ولفت الكاتب إلى أن اهتمام إدارة الرئيس "أوباما" بوجود روسيا كمشارك رئيسى فى أى مفاوضات متعلقة بالانتقال السياسى فى سوريا هو أحد الأسباب الرئيسية وراء حذر وتأخر أوباما فى اتخاذ رد فعل حيال الإدعاءات القائلة بأن النظام السورى يستخدم الأسلحة الكيميائية ضد شعبه؛ ويظهر هذا جلياً فى المكالمة الهاتفية التى أجراها "أوباما" بالرئيس الروسى "فلاديمير بوتين"،يوم الإثنين الماضى، والتى قال فيها
"مازلنا نؤمن بأن روسيا من شأنها أن تلعب دوراً بنّاءً حيال سوريا".
وذكر الكاتب، فى ذلك السياق، أن "سليم إدريس" يمثل الاتجاه المعتدل والأراء غير الطائفية على عكس "جبهة النصرة" المتطرفة التى أمر "إدريس" جنوده بعدم التعاون معها؛ كما أنه أعلن، فى وقت سابق، عن استعداده لمقابلة المسئولين الروسيين لمناقشة الأدوار المستقبلية لهم، قائلاً "سنكون إيجابيين معهم".
وختاماً، لفت "ديفيد اجناتيوس" إلى الرسالة التى بعث بها "إدريس" إلى "أوباما" يقول فيها: "نحن نتفهم أسباب حذرك من التدخل فى سوريا ولكننا الآن فى حاجة إلى مساعدتك لأن الجيش السورى الحر بحالته لا يملك التدريبات الكافية أو المعدات التى تؤهله لمواجهة الأسلحة الكيميائية التى يستخدمها نظام الأسد".