رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وفقا لتقرير لمركز أبحاث بيو الأمريكى..

مسلمو أمريكا الأكثر معارضة للتفجيرات الانتحارية

صحف أجنبية

الأربعاء, 01 مايو 2013 10:42
مسلمو أمريكا الأكثر معارضة للتفجيرات الانتحارية
كتبت - أماني زهران:

نشرت صحيفة (جارديان) البريطانية تقريرًا أعده مركز أبحاث "بيو" الأمريكي للدين والحياة العامة والذي يكشف أن مسلمي أمريكا هم الأكثر معارضة للتفجيرات الانتحارية في أمريكا عن غيرهم من مسلمي العالم.

وأستند التقرير الذي نشر أمس الثلاثاء ويحمل عنوان "المسلمين في العالم" إلى المقابلات التي أجراها مع 38 ألف مسلم في 39 بلدة وإقليما على مدى 5 سنوات، وأكدوا أنهم يعارضون بشدة أي شكل من

التفجيرات الانتحارية أكثر من المسلمين في بلدان أخرى.
وأجريت مقابلات مع المسلمين في أمريكا في استطلاع "بيو" حول المواقف تجاه التفجيرات الانتحارية قبل عامين، ونشرت معظم النتائج في ذلك الوقت. ولكن ما هو جديد في تقرير يوم الثلاثاء هو المقارنة بين مواقف الولايات المتحدة والمسلمين في أماكن أخرى.
وجاءت هذه النتائج في أعقاب تفجيرات "بوسطن"
الذي راح ضحيتها ثلاثة اشخاص وجرح 264، واتهم فيها شقيقين مسلمين، ولم يظهر أي دافع حتى الآن وراء تلك التفجيرات.
ويقارن التقرير الذي وصل لحجمه إلى 152 صفحة المواقف بين المسلمين في أنحاء العالم بشأن سلسلة من القضايا تبدأ من العنف حتى الصداقات مع غير المسلمين.
"المسلمين في جميع أنحاء العالم يرفضون بقوة العنف باسم الإسلام. وعندما سألوا تحديدا عن التفجير الانتحاري، قالت الأغلبية في معظم البلدان إن مثل هذه الأفعال لايمكن تبريرها كوسيلة من وسائل الدفاع عن الإسلام من أعدائه،" كما يقول التقرير.