رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد التشديد على عمق علاقته بإسرائيل..

إيه بى سى: مصر فقدت آمالها فى "أوباما"

صحف أجنبية

السبت, 23 مارس 2013 11:39
إيه بى سى: مصر فقدت آمالها فى أوباما
كتب-عمرو أبو الخير:

تحت عنوان "جولة أوباما في الشرق الأوسط أطاحت بآمال العالم العربي"، انطلقت شبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية لتقول إن مصر استقبلت خطاب الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" خلال ولايته الأولى عام 2009 بالحب والعرفان بعد أن سعى إلى طي صفحات الرئيس السابق "جورج دبليو بوش" وتحدث عن علاقات جديدة بين الولايات المتحدة الأمريكية والعالم الإسلامي.

ولكن بعد مضي أربع سنوات، شعر المصريون الذين حضروا خطاب القاهرة بالخزي والعار، وهو الموقف الذي تم التأكيد عليه بعد أن أظهر "أوباما"

تضامنه الشديد مع إسرائيل واهتمامه بأمنها أكثر من أي دولة أخرى في المنطقة وشدد على عمق علاقته برئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" رغم توتر الروابط بينهما في الآونة الأخيرة.
ونقلت الشبكة عن "أحمد سميح"، 34 عامًا والذي صاح في جامعة القاهرة لوجود الرئيس الأمريكي الذي هدف إلى تغيير المفاهيم بين واشنطن والعالم الإسلامي، قوله: "إذا رأيت أوباما اليوم.. أود أن أقول له ماذا حدث وماذا تغير؟".
وأوضحت الشبكة أن المنطقة بأكملها تشعر بخيبة الأمل تجاه سياسات الرئيس الأسود "أوباما" بعد أن عجز عن حل القضية الفلسطينية مع استمرار الجانب الإسرائيلي في توسيع المستوطنات، رغم بعض التغييرات التي أحدثها في ولايته الأولى عندما سحب القوات الأمريكية من العراق بنهاية عام 2011.
وأضافت الشبكة أن "أوباما" لقى موجة من الانتقادات الحادة من قبل الثوريين المصريين لبطء رفع دعمه عن الديكتاتور السابق "حسني مبارك" خلال ثورة يناير 2011 رغم أنه تحدث عن حكومة الشعب التي تدار بواسطة الشعب.
وأشارت الشبكة إلى أن الأمل في "أوباما" انتهى مع فشله في إنهاء الحرب الأهلية المندلعة في سوريا واهتمامه الفائق بالبرنامج النووي الإيراني الذي تأبى إسرائيل لشأنه.