رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست: الانتخابات لن توقف الفوضى

صحف أجنبية

الاثنين, 25 فبراير 2013 07:27
و.بوست: الانتخابات لن توقف الفوضى
عبدالله محمد

تحت عنوان "الانتخابات البرلمانية لن توقف الفوضى أو تخفف من السخط الشعبي"..

سعت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية لرصد ردود الشارع المصري حول الانتخابات البرلمانية التي يعتبرها النظام الطريق السليم للقضاء على الاضطرابات التي تعيشها البلاد منذ عامين، مشيرة إلى أن الشارع لم يبدي أي اهتمام بهذه الانتخابات وإنما تركزت همومه حول سبل الحصول على لقمة العيش التي أصبحت صعبة في ظل اقتصاد اوشك على الانهيار.
وقالت الصحيفة إن شوارع مصر تحولت لمنتدى يومي لتفريق الناس همومه وغضبهم من واقعه المعيشي ال>ي يتوايد

صعوبة يوما بعد يوم في ظل نقص فرص العمل ، وشح الوقود، والضحايا الذين يسقطون جراء الاشتباكات التي لا تعد ولا تحصى على مدى العامين الماضيين.
وأضافت إن الانتخابات البرلمانية التي دعا إليها الرئيس محمد مرسي يعتبرها مؤيديه السبيل لوقف الاضطرابات، إلا أن معارضيها يرونها سوف تؤجج مزيد من الاضطرابات وتدفع مصر إلى الانهيار الاقتصادي أكثر فأكثر، إلا أن الشارع كانت له همومه الأخرى البعيد تماما عن هذه
الانتخابات .
ونقلت الصحيفة عن عماد جاد المحلل البارز قوله:" الشارع لديه حياته الخاصة وليس له علاقة تذكر بالانتخابات، فهو يركز حول كيف يكسب الناس رزقهم أو تغطية نفقاتهم ".
ودعا الرئيس مرسي للانتخابات البرلمانية تبدء في ابريل وعلى مدى أربع مراحل تنتهي في يونيو القادم.
وأوضحت الصحيفة إن تكل الدعوة جلبت ردود فعل غاضبة من المعارضة حيث وصفها زعيم المعارضة محمد البرادعي بأنها ستكون "وصفة لكارثة" نظرا للاستقطابات في البلاد وتآكل سلطة الدولة، كما دعا لمقاطعتها.
إلا أن الصحيفة قالت إنه في جميع الاحتمالات سوف تبلي جماعة الإخوان والسلفيين بلاء جيدا في الانتخابات، فقد كانت الجماعة تهيمن على كافة الانتخابات خلال العامين الماضيين منذ ثورة يناير.