رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جلف نيوز:اقتراح البرادعي يُعيد للجيش ثقله

صحف أجنبية

الخميس, 31 يناير 2013 15:44
جلف نيوز:اقتراح البرادعي يُعيد للجيش ثقلهمحمد البرادعي
كتبت-أماني زهران:

تحت عنوان "اقتراح البرادعي يُعيد للجيش ثقله"، رأت صحيفة (جلف نيوز) الإماراتية الناطقة بالإنجليزية أن اقتراح المعارضة العلمانية بتدخل الجيش من أجل المساعدة

في إنهاء الأزمة السياسية للبلاد والمشاركة في الحوار الوطني من شأنه أن يعيد للجيش ثقله بعد تسليمه للسطلة إلى الرئيس "محمد مرسي".
وبعد ثمانية أشهر من نقل السلطة إلى الدكتور "مرسي" أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر، حثت المعارضة العلمانية الجيش بالتفكير في المساعدة في إنهاء الأزمة السياسية التي تعمقت في البلاد نتيجة تصاعد أعمال العنف القاتلة.
وبدوره، دعا الدكتور "محمد البرادعي" - المنسق العام لجبهة الإنقاذ الوطني- يوم

الأربعاء إلى "محادثات فورية" مع الرئيس مرسي، شارطا بداية تلك المحادثات بحضور وزيري الدفاع والداخلية، وكذلك رؤساء الأحزاب الإسلامية.
وكتب البرادعي في تويته على موقع التواصل تويتر: "وقف العنف هي الأولوية جنبا إلى جنب مع الشروع في حوار جاد.. بناء على الضمانات التي تطالب بها جبهة الإنقاذ الوطني".
وطالبت الجبهة، وهي مجموعة من اليساريين والليبراليين- مرسي بتشكيل حكومة وحدة وطنية لتحل محل الحكومة التي يقودها الدكتور "هشام قنديل"، والمشكوك في انتمائه لجماعة حماس، وتشكيل لجنة من
الخبراء القانونيين لتعديل الدستور الذي تمت الموافقة عليه مؤخرا، والتي تقول المعارضة أنه يقوض الحقوق الأساسية.
وأشارت الصحيفة إلى أنه في وقت سابق من هذا الأسبوع رفضت جبهة الإنقاذ دعوة الرئيس مرسي لحضور محادثات حوار وطني بعد أيام من أعمال العنف، التي أودت بحياة أكثر من 50 شخصا في جميع أنحاء مصر.
وكانت تلك الأزمة واحدة من أصعب الاختبارات لمرسي منذ توليه منصبه في يونيو، ودفعت وزير الدفاع "عبد الفتاح السيسي" للتحذير من أن الخلاف السياسي يمكن أن يؤدي إلى "انهيار الدولة".
ونقلت الصحيفة عن "عصام العريان"، قيادي بجماعة الإخوان المسلمين، على حساب الفيسبوك: "إن الجيش المصري ملك للشعب... ولن يعود إلى حالته الأخيرة في أثناء توليه قيادة الفترة الانتقالية.. التي تسببت في حدوث ضرر لموظفيه وقاداته".