رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فايننشيال تايمز..

عدم مرونة المستثمر الأجنبي سبب تراجع البورصة

صحف أجنبية

الخميس, 31 يناير 2013 14:06
عدم مرونة المستثمر الأجنبي سبب تراجع البورصة
كتبت- أماني زهران:

 رأت صحيفة (فايننشيال تايمز) البريطانية أنذَ السبب وراء التراجع الحاد والمستمر الذي تشهده الأسهم في البورصة يرجع إلى عدم مرونة المستثمر الأجنبي، حيث تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة هذا الأسبوع نتيجة اشتباكات بين الشرطة ومحتجين، والتي أسفرت عن سقوط العشرات من القتلى.

وانخفض مؤشر البورصة الرئيسي "EGX 30" منذ يوم 24 في الشهر الجاري 3.4%، وكان ذلك بناءً على نتيجة التي فتح السوق للمرة الأخيرة قبل اشتباكات يوم السبت في مدينة بورسعيد.
وفي الوقت الذي انخفضت فيه أسعار الأسهم، قام عديدٌ من المستثمرين الأجانب، إما

بالاحتفاظ بحصصهم من الأسهم أو الخروج بالفعل من سوق الأوراق المالية، وهذا يعني أن عملية انخفاض الأسهم لازالت متأرجحة، وباتت أكثر غموضًا.
ويقول "سيباستيان هينان" - مدير في شركة المستثمر الوطني- "الشركة الاستشارية الاستثمارية في أبوظبي":" إذا حدث مثل هذه الأحداث قبل عام واحد، لكانت أدت إلى سقوط المؤشر بشكل كبير، ولكن الآن المستثمرين في السوق أصبحوا على استعداد لتحمل عدم الاستقرار السياسي من هذا القبيل".
ويضيف هينان "بعد عامين من الفوضى السياسية في البلاد، المستثمرون الأجانب قد تعودوا على الصمود".
وأشارت الصحيفة إلى أنه بالرُّغم من أن الاضطرابات السياسية في مصر بعد الثورة ليست جديدة، إلا أنَّ أحداث العنف الأخيرة هزت السوق، وبعض المستثمرين الأكثر صلابة، الذين يخشون من أن الأحداث قد لا تزال يمكنها الدخول في دوامة أخرى، وفي ذلك الوقت ستكون أصبحت خارجة عن نطاق السيطرة.
وأكدت الصحيفة أن تحذيرات وزير الدفاع الفريق "عبد الفتاح السيسي" شديدة اللهجة حول الاشتباكات في البلاد يوم الثلاثاء، وأن التحديات الراهنة ستكون خطرًا على الأمن القومي، وتهدد الدولة؛ أدت إلى انخفاض المؤشر الرئيسي بنسبة 2% يوم الثلاثاء. وارتفعت العوائد على السندات في البلاد في ذلك اليوم، وانخفضت قيمة الجنيه.