رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أ.برس: البلاك بلوك تشويه سمعة المعارضة

صحف أجنبية

الثلاثاء, 29 يناير 2013 15:57
أ.برس: البلاك بلوك تشويه سمعة المعارضةالبلاك بلوك
كتبت-أماني زهران:

سلطت وكالة (أسوشيتد برس) الإخبارية الأمريكة الضوء على الجماعة الملثمة المعروفة باسم "البلاك بلوك" ورأت أن نشاطها الفوضوي بات يهدد سمعة المعارضة السلمية، وبدأ الخوف والقلق ينتاب، ليس فقط الإسلاميين بل المعارضة أيضا، من الاعمال العنيفة لتلك الجماعة التي تدعى أنها تدفاع عن الثورة.

وبدأت الوكالة حديثها عن هذه الجماعة قائلة: "أنها مجموعة من الشباب الملثمين، ظهروا على الساحة السياسية بشكل مفاجئ، ودخلوا وسط موجة الاضطرابات السياسية الجديدة التي اجتاحت البلاد ويقدمون أنفسهم باعتبارهم المدافعين عن

المحتجين المعارضين لحكم الرئيس الإسلامي "محمد مرسي".
واستنكرت الوكالة تباهى هذه الجماعة بأنهم على استعداد لاستخدام القوة ضد الإسلاميين الذين هاجموا المتظاهرين في الماضي أو ضد رجال الشرطة الذين مارسوا إجراءات صارمة ضد المظاهرات.
وظهرت تلك الجماعة، من الشباب أصحاب الوجوه المخبأة تحت الأقنعة السوداء، بين رماة الحجارة من المتظاهرين في اشتباكات مع الشرطة في جميع أنحاء مصر خلال الخمسة أيام الماضية في موجة
من العنف السياسي التي هزت البلاد.
وخلال احتجاجات القاهرة أمس الاثنين، احتفل شباب "البلاك بلوك" الملثمين حول سيارة مدرعة للشرطة مشتعلة في وسط ميدان التحرير، ولوحوا بأيديهم بعلامة النصر.
وأثار ظهور تلك الجماعة المخاوف حتى بين زملاءهم من المعارضة، الذين يخشون من أن الانتقام قد يشعل صراعهم مع الجماعات الإسلامية أو حتى أنه يمكن أن يشوه سمعتهم. وفي حال استدعاء أنصار الإسلاميين للميليشيات واستخدام المعارضة كقوة عنيفة فإن ذلك لن يؤدي في النهاية إلا إلى تدمير الأمة.
وبالفعل، هدد بعض الإسلاميين بتشكيل جماعات ردا على ذلك مما يتيح فرصا لدوامة العنف بين منافسيها من "الميليشيات"، وينتهي الأمر بحرق مصر.