رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد اقتراح القاهرة مقرًا للمحادثات النووية...

رويترز: مصر تستعيد ريادتها إقليميا ودوليا

صحف أجنبية

الأربعاء, 23 يناير 2013 16:37
رويترز: مصر تستعيد ريادتها إقليميا ودولياالرئيس محمد مرسى
كتب-عمرو أبوالخير:

سلطت وكالة "رويترز" الإخبارية الضوء على الإقتراحات التي تعرض اسم العاصمة المصرية "القاهرة" وجهة للمحادثات النووية الإيرانية القادمة مع القوى العالمية الست حول برنامج طهران النووي المثير للجدل، قائلة "إن مصر تستعيد هيمنتها وريادتها من جديد ليس فقط في منطقة الشرق الأوسط بل في العالم كله تحت مظلة الرئيس "محمد مرسي" باعتباره أول رئيس إسلامي منتخب في البلاد منذ أكثر من ستين عامًا."

وذكرت وكالة (ISNA) الإخبارية الإيرانية اليوم الأربعاء

نقلًا عن وزير الخارجية "على أكبر صالحي" أن إيران اقترحت أن تتم الجولة القادمة من المحادثات النووية مع القوى العالمية في العاصمة المصرية "القاهرة".
وقال صالحي "عندما كنت في مصر، اقترحت أن تعقد الجولة القادمة من المحادثات النووية في القاهرة، فأصدقائنا الأعزاء في مصر سوف يرحبون بهذه القضية، والقاهرة سوف تشارك في عملية التشاور مع القوى العالمية الست."
وأوضحت الوكالة أن الجولة الأخيرة من المفاوضات، التي جرت بين إيران والقوى الست المتمثلة في (أمريكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا) في موسكو في يونيو 2012 الماضي، لم تسفر عن أي نتائج إيجابية أو فعالة، مشيرة إلى أن بعض وسائل الإعلام قد تناقلت الأسبوع الماضي أن "جنيف" أو "أسطنبول" قد تكون الإحتمالات المتوقعة لإستقبال المحادثات.
وانتهت الوكالة لتقول أن مصر بذلك تستمر في استعادة ريادتها وسط سلسلة من التحركات القوية والفعالة خاصة بعد أن نجحت وبجداره في الوساطة من أجل وقف إطلاق النار بين القوات الإسرائيلية وحركة حماس الفلسطينية في نهاية العام الماضي.