رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إندبندنت: أمريكا تقصف الأفراح بزعم أنهم إرهابيون

صحف أجنبية

الأحد, 28 أكتوبر 2012 11:14
إندبندنت: أمريكا تقصف الأفراح بزعم أنهم إرهابيونباراك أوباما الرئيس الأمريكي
صحف أجنبية - بى بى سى:

انتقد المحلل السياسى "باتريك كوبرن" فى مقاله بصحيفة "إندبندنت" البريطانية غارات الطائرات الأمريكية من دون طيار وكيف أنها أصبحت مكونا أساسيا في سياسة أمريكا الخارجية، مضيفا أن القوات الأمريكية في أفغانستان تقصف تجمعات الأعراس بمزاعم أنها مواكب "إرهابيين".

وأضاف الكاتب نقلا عن مصادر أمريكية مدى التوسع في استخدام الطائرات من دون طيار

في عهد أوباما التي قتلت ضحايا بالآلاف مشيرا إلى أنه لا يمكن القول كم نسبة المدنيين من
هؤلاء الضحايا.
ورأى "كوبرن" أن استخدام الطيران للاغتيال السياسي ربما يعود إلى وقت اختراع الطيران، وكيف أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي توسع في عمليات القتل بالطائرات من دون طيار
ربما يتبع خطى حاكم موسكو قبل 200 عام عندما فكر حاكم موسكو في إرسال منطاد يلقي عبوة ناسفة على نابليون.
وأضاف "كوبرن" أن اللجوء إلى الطائرات من دون طيار
إنما جاء نتيجة فشل أمريكا في حربين بالعراق وأفغانستان، مضيفا أن تلك الحرب التي كانت تهدف إلى إنهاء عقدة فيتنام خلقت فيتنام أخرى في الواقع.
وأكد المحلل السياسى أن هجمات الطائرات من دون طيار
في أفغانستان وباكستان واليمن والعراق وليبيا والصومال إنما تخلق أعداء لأمريكا أكثر من أعداد قتلاها.
وأوضح الكاتب أن هجمات هذه الطائرات لا تحدث فارقا كبيرا على الأرض، حتى رغم أنها تشكل ذعرا ورعبا في البلدان التي تستهدفها، إنما الهدف الأساس منها هو سياسي داخلي للتأكيد على أن البيت الأبيض لا يزال "يحارب الإرهاب" ويواصل قتل عناصر القاعدة.