رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باعترافه بالإخفاق فى خطة الـ 100 يوم..

صحيفة ماليزية: "تقصير مرسى" خطة للتهدئة

صحف أجنبية

الأحد, 07 أكتوبر 2012 10:40
صحيفة ماليزية: تقصير مرسى خطة للتهدئة
كتب-عمرو أبوالخير:

رأت صحيفة "ستار" الماليزية الشهيرة الناطقة باللغة الانجليزية أن الرئيس المصري الجديد "محمد مرسي" سعى من خلال كلمته التي ألقاها أمس السبت في الاحتفالات بالذكرى السنوية بنصر أكتوبر المجيد لوضع خطة لتهدئة النقاد ومعارضيه والشعب الذي انتظر طويلا حل للأزمات اليومية التى يعانى منها.

وأضافت الصحيفة أن مرسى اعترف بالتقصير فى تحقيق الوعود التي قطعها على نفسه في خطة الـ100 يوم مسلطا الضوء على أبرز إنجازاته التي حققها حتى الآن، فى محاولة لكسب التأييد وتهدئة النقاد.
وقالت الصحيفة إن الرئيس "مرسي" الذي تولى قيادة البلاد في يونيو الماضي بعد انتخابات حرة ونزيهة تحدث أمس السبت أمام عشرات الآلاف من المصريين في ستاد القاهرة الرياضي لإحياء الذكرى السنوية لعبور مصر

قناة السويس في حربها ضد إسرائيل في أكتوبر 1973، مستغلًا الفرصة للتحدث عن إنجازاته واستعطاف الشعب فيما تم التقصير فيه.
ومن جانبه، قال الرئيس المصري "مرسي" في خطابه المتلفز "عندما توليت المسئولية أعلنت برنامجًا واضحًا" في إشارة إلى خطة المائة اليوم التي تركز في نطاق واسع على قضايا الحاسمة للشعب المصري مثل الأمن والوقود والخبز والنظافة وحركة المرور وتخفيف العبء بشكل عام.
وأضاف الرئيس "ما تحقق ليس كافيا بالطبع لكن ما تم إنجازه وفقا للمعايير المهنية حوالي 70% مما تم استهدافه خلال المائة يوم."
وفي السياق ذاته، قال "شريف الغاتريفي" رئيس إحدى شركات التأمين:
"إن الحكومة الجديدة أفرطت كثيرًا في الوعود، وعلى ما يبدو فالرئيس مرسي يعطى المزيد من الأعذار وأنا لا أشعر بأي تغيير حقيقي في الشارع المصري."
ولفتت الصحيفة إلى أن الفساد المتأصل في البلاد والمقنع في كافة مؤسسات الدولة هي واحدة من العقبات التي واجهت حكومة الرئيس "مرسي" الجديدة في الفترة المنصرمة ويحول دون المضي قدمًا بالسرعة المطلوبة وتحقيق باقي الوعود والأهداف.
وأشارت الصحيفة إلى أنه من بين انجازات الرئيس التي بدت واضحة هو تعزيز الأمن في البلاد والذي تدهور كثيرًا على أعقاب انتفاضة العام الماضي، موضحة تأكيد الرئيس على عمل وزارة الداخلية في حفظ أمن الشارع المصري.
وفي رد على الانتقادات التي وجهت إلى الرئيس بشأن كثرة السفريات الرئاسية إلى الخارج، قال الرئيس "أجرينا 9 رحلات في 11 يومًا، جلبنا من ورائها نحو 10 مليار دولار في شكل دعم مباشر لمصر فضلًا عن المزيد من المشاريع الاستثمارية خلال فترة وجيزة."