رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"إسرائيل": المناظرة ستحدد اليوم رئيس أمريكا الجديد

صحف أجنبية

الأربعاء, 03 أكتوبر 2012 11:13
إسرائيل: المناظرة ستحدد اليوم رئيس أمريكا الجديد
كتب- محمود صبري جابر:

رأت الصحيفة الإسرائيلية "إسرائيل اليوم" أن المناظرة التليفزيونية اليوم بين الرئيس الحالي الديمقراطي "باراك أوباما" ومنافسه الجمهوري "ميت رومني" هي التي ستحدد رئيس الولايات المتحدة الجديد.

وقال المحلل الإسرائيلي "يعقوف أحيمائير": إن المناظرة زادت حالة التوتر في الشارع الأمريكي، مشيراً إلى أن المعلقين السياسيين الأمريكيين على أهبة الاستعداد ومتابعي الرأي العام يعدون حواسبهم والمواطنين الذين سيصوتون في 6 نوفمبر يجهزون المشروبات لمشاهدة العرض الأكبر قبيل الانتخابات.   
وتساءل "أحيمائير": هل نحن بصدد عرض حقيقي أم تمثيلية؟ ثم أجاب بأن

الأمر ليس كذلك إطلاقاً، وإنما هو شيء أكبر بكثير، متوقعاً أن تحسم هذه المناظرة المعركة الانتخابية كلها.
وأضاف "أحيمائير" بأن أوباما متفوق في استطلاعات الرأي على منافسه رومني، وبناء عليه سيدخل رومني المناظرة وعلى كاهله عبء ثقيل ومهمة صعبة للفوز على المرشح المعروف بفصاحته اللغوية.
وتابع "أحيمائير" بأن أوباما رغم ذلك لا يستهين بخصمه وقضى الأيام الأخيرة في معسكر تدريب بولاية نيفادا، حيث قام السيناتور
جون كاري بدور ميت رومني في تلك المناظرات التدريبية.
وأضاف "أحيمائير" بأن رومني سيدخل تلك المناظرة وموقفه أقوى من أوباما لأنه أكثر تمرساً وشارك فيما لا يقل عن 20 مناظرة تليفزيونية مؤخراً خلال فترة الانتخابات التمهيدية.   
واستطرد الكاتب الإسرائيلي بأن المناظرة اليوم ستتناول شتى الموضوعات الاقتصادية والضرائب والتأمين الصحي وطابع النظام الفيدرالي في مقابل صلاحيات الولايات والسياسات الخارجية الأمريكية، متوقعاً أن يركز رومني على تراجع نفوذ الولايات المتحدة ومكانتها في العالم بأسره.
وأضاف "أحيمائير" أنه محظور على كلا المرشحين الخطأ أو ذلة اللسان والاعتماد على وقائع وحقائق خاطئة، لأن المناظرة سيليها الخطر الأكبر المتمثل في المعلقين والكتاب الساخرين الذين سيذبحون المتعثر.