رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان: المحسوبية والفساد يشعلان ثورة إسبانيا

صحف أجنبية

الثلاثاء, 02 أكتوبر 2012 12:51
جارديان: المحسوبية والفساد يشعلان ثورة إسبانيااحتجاجات إسبانيا

ذكرت صحيفة "جارديان" البريطانية أن المحسوبية والفساد سبب موجة الغضب الثورية التى تجتاح إسبانيا منذ اشتعال فتيل الثورات العربية وحتى الآن.

وأضافت الصحيفة أن إسبانيا تشهد حاليا احتجاجًا على الوضع الاقتصادي المتردي الذي يخنق الشباب والطموح، مشيرة إلى أن إسبانيا تعد في أمس الحاجة إلى تغيير ثوري في هياكلها الاجتماعية الراسخة.
وأوضحت الصحيفة أنه مع توالي الأحداث التي شهدتها إسبانيا ولاتزال مستمرة خلال الأسبوع الأخير من احتجاجات عنيفة، لم تخل من لجوء قوات الأمن الإسبانية للعنف ضد المتظاهرين المحتجين على الاستقطاعات الضخمة التي أقرتها

الميزانية العامة الجديدة، فضلاً عن تجدد الحديث حول استقلال إقليم كتالونيا عن مدريد.
وقالت "جارديان" إن الأمل الوحيد الذي يلوح في الأفق والذي تمثل في خطة الإنقاذ المالية المتوقعة مع استمرار سياسة التقشف التي اتخذتها حكومة مدريد من قبل، اتخذ شكلا غامضا غير أن مثل هذا الأمل لا يعدو كونه مجرد مسكن مؤقت لمشاكل إسبانيا العميقة التي لن تستطيع معالجتها إلا بالاعتماد على نفسها فقط.
وأوضحت أن الشعب الإسباني يتحمل جزءا
من اللوم على هذه الحالة التي وصلت إليها إسبانيا في حين الحكومة تتحمل الجزء الآخر..مشيرة إلى أن الحل يكمن في اندلاع ثورة في جميع المجالات ينتج عنها تحديث واستبدال النظام القديم بآخر حديث يقوم على قواعد العدالة ومبدأ المكافأة مقابل الجد والاجتهاد في العمل وإثبات الجدارة.
وقالت إن إقليم كتالونيا يعد أكثر إنتاجية من الأندلس، إلا أن ما يميزهما عن بعضهما هو تفشي المحسوبية في أحدهما، مؤكدة أن خطة الإنقاذ المالية القادمة من الشمال ستكون بمثابة "طوق النجاة" لإسبانيا إلا أنها لن تكون أكثر من مسكن مؤقت طالما لاتزال المحسوبية مستمرة وتتفشى في أغلب أركان الدولة، وستسهم في عرقلة قدرة البلاد على مواصلة خوض ماراثون التنافس العالمي.