رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موقع إسرائيلى: جراس الألمانى النازى يتحدى إسرائيل

صحف أجنبية

الاثنين, 01 أكتوبر 2012 12:08
موقع إسرائيلى: جراس الألمانى النازى يتحدى إسرائيل
كتب- محمود صبري جابر:

أكد موقع "نيوز وان" الإسرائيلي أن الشاعر الألماني جينتر جراس يتحدى إسرائيل بنشر قصيدة استفزازية جديدة يمتدح فيها جاسوس الذرة مردخاي فعنونو الذي كان يعمل كفني في المفاعل النووي الإسرائيلي بديمونا وكشف النقاب عن البرنامج النووي الإسرائيلي، الأمر الذي كان سبباً في اختطافه في روما واعتقاله لمدة 18 سنة في ظروف مشددة.

وأشار الموقع أن نقابة الأدباء العبريين نشرت بيان إدانة تشجب فيه ما وصفته بـ"الحملة الهوسية لجينتر جراس لتشويه سمعة إسرائيل

ونزع الشرعية عن حقها في الدفاع عن النفس".
ونقل الموقع عن هرتسيل حكاك، رئيس نقابة الأدباء العبريين، قوله بأن: "هذه القصيدة بالنسبة لجراس تمثل فرصة للفت الأنظار حيث أن التهديد النووي الإيراني يشكل بالنسبة لإسرائيل خطراً وجودياً كبيراً. وباعتباره أحد من خدم في صفوف الجيش النازي وألحق ضرراً بالشعب اليهودي، يواصل جراس السير على نفس النهج دون التكفير عن ذنوبه. عنصرية
النظام النازي تجري في جيناته الوراثية، في حين يغض جينتر الطرف عن الأصوات الداعية لدمار إيران والكشف عن حقيقة قدراتها النووية".
وأضاف حكاك أن "جينتر يمتدح فعنونو، الذي باع قصة البرنامج النووي الإسرائيلي بسبب جشعه وسعيه وراء المال. كل من يمكنه المساس بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها يراه جينتر إنساناً صالحاً، ومردخاي فعنونو هو مجرد أداة في يده لمهاجمة الدولة الوحيدة التي أقيمت للدفاع عن الشعب اليهودي وكملجأ أخير لكل الناجين من أحدث النكبة النازية".
وأضاف حكاك: "جراس هو فنان تجميل الكلمات القذرة، فالخائن الجشع يقدمه كداعية سلام، والمعتدى عليهم والضحايا يعرضهم كمجرمين".