رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وول ستريت جورنال:

غياب الأحزاب الإسلامية قلل خسائر الاحتجاجات

صحف أجنبية

السبت, 15 سبتمبر 2012 10:14
غياب الأحزاب الإسلامية قلل خسائر الاحتجاجات
كتب - عبدالله محمد:

قالت صحيفة "وول استريت جورنال" الأمريكية إن عدم مشاركة الأحزاب الإسلامية ذات الشعبية في الشارع بقوة في الاحتجاجات ضد الفيلم المسيء للإسلام ورسوله محمد "صلى الله عليه وسلم"، مثل جماعة الإخوان المسلمين وحزب النور السلفي، خفف كثيرا من وطأة الاحتجاجات ولم تصل للشكل الذي توقعه الكثيرون.

وأضافت الصحيفة أن الاحتجاجات التي شهدتها القاهرة لم تسفر عن وقوع

حوادث خطيرة باستثناء قتيل واحد، بعكس التوقعات التي كان يخشاها الكثيرون، فاكتفاء جماعة الإخوان بوقفات احتجاجية خارج المساجد الكبرى دون التحرك لميدان التحرير، ساهم كثيرا في التقليل من حدة الاحتجاجات.
وتابعت لقد قام بضع مئات من الاشخاص بالتجمع في ميدان التحرير واشتبكوا مع الشرطة بالقرب من السفارة
الأمريكية، مما أدى إلى وفاة شخص واحد فقط، وقد نأى كثيرا من الإسلاميين بأنفسهم عن المشاركة في احتجاجات بميدان التحرير.
ونقلت الصحيفة عن هشام العشرى، أحد المتحدثين الرئيسيين في الاحتجاج السلفية خارج السفارة الامريكية: "المصريون لا يحبون الاحتجاج بهذه الطريقة.. إنهم يريدون الاحتجاج ضد أمريكا، يريدون للاحتجاج على السفارة، لكن ليس بهذه الطريقة.. إنهم يريدون الاحتجاج السلمي للتعبير عن آرائهم"، وأوضحت الصحيفة أن معظم الحشد الذي كان يرمي الحجارة على رجال الشرطة في سن المراهقة.