رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إندبندنت: إسرائيل بلد المجرمين

صحف أجنبية

الاثنين, 03 سبتمبر 2012 11:52
إندبندنت: إسرائيل بلد المجرمينتل أبيب
كتبت-أماني زهران:

بدأت صحيفة (إندبندنت) البريطانية اليوم مقالها تحت عنوان "إسرائيل: "مرحبا بكم في أرض المجرمين" لتؤكد أنها تعاني من مجموعة من المشاكل الداخلية التي أثرت على صورتها الخارجية، وتوافد السياح عليها، حيث حذرت مجموعة من الحكومات في استراليا واليابان والولايات المتحدة وكندا والنمسا مواطنيها من زيارة إسرائيل.

واقتطفت الصحيفة مجموعة من التحذيرات التي جمعتها ونشرتها صحيفة "هاآرتس" الليبرالية الإسرائيلية الأسبوع الماضي والتي ترسم صورة لمجموعة من المشاكل الداخلية التي تعاني منها الدولة من الجريمة البدائية، وسوء قيادة السائقين والمتطرفين الدينيين والمياه غير صالحة للشرب."
وتناولت الصحيفة تحذيرات وزارة الخارجية الأمريكية

لمسافريها إلى الأراضي المقدسة، والتي تراها الصحيفة الإسرائيلية مقبولة في الوقت الراهن على الأقل، مطالبة بتوخي الحذر عند زيارة الأماكن العامة واستخدام مرافق النقل من أجل تقليل التعرض لهجمات إرهابية محتملة، في حين أن النمسا تنصح بعدم استخدام حتى وسائل النقل العام في جميع أنحاء البلاد."
ويمكن أن تكون التحذيرات الأكثر أهمية، هي عند وصول الأمريكيين مطار بن جوريون الإسرائيلى والمعابر الأخرى، يتعرضون للاستجواب لفترات طويلة والتفتيش الدقيق وإلقاء القبض على بعضهم للاشتباه في جرائم
أمنية، مشيرة إلى مصادرة أجهزة الكمبيوتر المحمولة لبعض الأفراد دون إرجاعها.
ويضيف الاستشاري الأمريكي: "مسئولون أمنيون إسرائيليون طلبت بالحصول على البريد الإلكتروني الشخصي لبعض المسافرين وحساباتهم في المواقع الاجتماعية كشرط للدخول".
وحذرت بريطانيا، بعد اكتشاف نسخ مماثلة لجوازات سفر بريطانيين استخدمها إرهابيين في عملياتهم، من تسليم جواز السفر الخاص بالمسافر إلى أطراف ثالثة وألا يعرضوها إلا لمسئولين اسرائيليين عند الضرورة القصوى."
وبالإضافة إلى ذلك، حذرت أمريكا أيضا من الحوادث المرورية، حيث انتشار القيادة العدوانية وعدم حفاظ العديد من السائقين على المسافات المفروضة الآمنة أو الإشارات قبل تغيير الممرات.
وقد تكون مثل هذه التحذيرات على أساس سليم، ولكن جاءت ردود الأصعب من ذلك هو تحذيرات اليابان، جنبا إلى جنب مع كندا والنمسا، بعدم شرب ماء الصنبور الإسرائيلية.