بعد توارد أنباء عن استدعاء 7 آلاف حريديم للتجنيد

تجدد أزمة تجنيد اليهود المتشددين بالجيش الإسرائيلى

صحف أجنبية

الخميس, 30 أغسطس 2012 12:17
تجدد أزمة تجنيد اليهود المتشددين بالجيش الإسرائيلىحريديم اليهود المتشددين
كتبت - هيام سليمان:

كشفت صحيفة "هاآرتس" الاسرائيلية أن الجيش الاسرائيلى سيصدر أمراً باستدعاء نحو 7500  من شباب الحريديم للتجنيد، وذلك بدءاً من شهر سبتمبر القادم، وهو ما أثار الجدل داخل المجتمع الإسرائيلى، نظرا لحساسية القضية على المستوى اليهودى.

ووافق الكنيست الاسرائيلى على قانون لقى بعض التحفظات من المتدينين اليهود والذي ينص على توجيه أوامر تجنيد عسكري إلزامي للشبان الحريديم من اليهود الأصوليين الأرثوذكس الذى

يتراوح اعمارهم من 17-18 عاما.
وتصل نسبة الشبان الحريديم الذين يفترض ان يؤدوا الخدمة العسكرية 13% من مجمل الرجال الملزمين بالخدمة العسكرية. ولا يخدم غالبية هؤلاء في الجيش الإسرائيلي، فقط 30% منهم يؤدون خدمة عسكرية محدودة أو خدمة مدنية بديلة.
واوضحت الصحيفة أن القانون أثار ضجة داخل المجتمع الاسرائيلى وقلق الحريديم والقيادات
الروحية لليهودية، كما أمر تيار "ديجل هاتوراه" الشبان الحريديم بالامتناع عن التوقيع على أي وثيقة رسمية يستشف منها قبول لأداء الخدمة العسكرية الإلزامية أو حتى استعداد مبدئي لهذا الأمر.
ونقلت الصحيفة عن مصدر فى وزارة الامن الاسرائيلى قوله : "ان هذا الأمر يلقى معارضة شديدة عند الحريديم وتتطور إلى مواجهات وأعمال شغب من جانبهم"، ولذلك تبحث الوزارة فى عن طريقة تحول دون وقوع أزمة سياسية حزبية من جهة ودون رفض عارم للخدمة العسكرية يضع الجيش وقيادته وسلطته في مواجهة الحريديم.