جارديان: ثروة بوتين تزيد جنونه بالسلطة

صحف أجنبية

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 13:51
جارديان: ثروة بوتين تزيد جنونه بالسلطة
كتبت-أماني زهران:

نشرت صحيفة "جارديان" البريطانية تقرير أعده زعيم المعارضة في روسيا "بوريس نيمتسوف" انتقد خلاله الثروة الهائلة والامتيازات الكبرى التي يتمتع بها الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" نتيجة شغله لمنصب الرئيس منذ أكثر من 12 عاما وهو ما أصابه بجنون التشبث بالسلطة.

وقال كاتب التقرير: "إن بوتين خلال أكثر من 12 عاما في السلطة، بدأ في خسارة شعبيته نتيجة التشبث الجنوني بالسلطة، ومن الواضح أن السبب في هذا ليس مجرد الخوف من فقدان حريته وهيبة السلطة ولكن واحدة من أكثر الأسباب الخطيرة التي تجعل بوتين يتشبث بالبقاء

في السلطة هو الثروة والرفاهية التي أصبحت معتادة له والتي أصبح من الصعب الاستغناء عنها".
ووفقا لتقرير، فإن بوتين حقق مكاسب شخصية عديدة من وراء شغله منصب الرئيس لبلد قوية ذات تاريخ طويل مثل روسيا وجاء ذلك على حساب الشعب الروسي الكادح، كما يتوسع بشكل هائل في منح الامتيازات الرئاسية لنفسه، حتى أصبح تحت تصرفه حوالي 20 قصرا وفيلا، وأسطول من 58 طائرة، وأسطول من اليخوت يقدر بحوالي 59.2 مليون
جنيه استرليني، ومن أبرز مظاهر الترف لدى بوتين، احتواء طائرته الرئاسية على حمام بتكلفة تقدر بحوالي 76 ألف دولار، فضلا عن المروحيات والسيارات الفخمة وغيرها.
وأضاف زعيم المعارضة في التقرير: "إننا لم ننشر بيانات عن تكلفة الملابس والأشياء اليومية التي يستخدمها بوتين،  ولكن تقدر ما يحوزه من أحذية على سبيل المثال بعشرات الآلاف من الدولارات – وإن كان ذلك يعد تفاهات بالمقارنة بالساعات الفيلات الطائرات، والسيارات التى يمتلكها.
ويشير زعيم المعارضة، الذي شغل منصب نائب رئيس وزراء روسيا في تسعينيات القرن الماضي، في التقرير إلى أن حياة البذخ والترف التي يعيشها الرئيس بوتين تشكل تحديا صارخا لمجتمع يكافح فيه أكثر من 20 مليون شخص من أجل تلبية احتياجاتهم الأساسية البسيطة.