رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تليجراف: مرسى أقوى من مبارك

صحف أجنبية

الخميس, 16 أغسطس 2012 12:28
تليجراف: مرسى أقوى من مباركد. محمد مرسى رئيس الجمهورية
كتب-عمرو أبوالخير:

رأت صحيفة "تليجراف" البريطانية أن الرئيس المصري الجديد "محمد مرسي" استطاع بحنكته السياسية أن يفعل في شهر واحد منذ توليه منصب رئيس الجمهورية ما لم يستطع سالفه "حسني مبارك" أن يفعله في أكثر من عقدين ويحقق للشعب المصري آماله في إنهاء الحكم العسكري.

وقالت الصحيفة إن قرارات الرئيس المدني الجديد للبلاد "محمد مرسي" بإقالة "المشير حسين طنطاوي" وزير الدفاع الذي احتل منصبه لأكثر من 20 عامًا و"الفريق سامي عنان" رئيس هيئة الأركان، أثبتت أنه أقوى بكثير من الرئيس السابق "مبارك" الذي أطاحت به ثورة العام الماضي وزجت به إلى

السجون التي خرج منها الرئيس الحالي للبلاد ليجلس مكانه على كرسي العرش.
وأوضحت الصحيفة أنه بالرغم من أن قرار الرئيس "مرسي" بإلغاء الإعلان الدستوري المكمل الذي أصدره المجلس العسكري عشية إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية ووصول "مرسي" إلى سدة الحكم ينهي ولاية العسكر على مصر والتي دامت لأكثر من ستة عقود إلا أنه أكسبه مزيدًا من السلطات والصلاحيات أكثر من تلك التي اكتسبها "مبارك" في عهده حيث يجلس "مرسي" الآن على كرسي الرئاسة بدون دستور يحدد
له طريقه الذي يخطو عليه بل أصبح يمتلك الحق في تشكيل لجنة لصياغة الدستور مؤكدة أنه جعل من الكيان الرئاسي جهة تشريعية وتنفيذية في الوقت ذاته.
وذكرت الصحيفة أن الضربة الموجعة التي تلقاها الجيش تعد هي الأقوى منذ تشكيل حركة "الضباط الأحرار" والإطاحة بالنظام الملكي في ثورة 1952 ليأتي الرئيس الإسلامي المدني "محمد مرسي" ليطيح هو الآخر بالنظام العسكري الحاكم ويضع مصر على بداية طريق الديمقراطية الحقيقية ليدخل التاريخ بوصفه أول رئيس مدني للبلاد.
ولفتت الصحيفة إلى أن حنكة "مرسي" قادته إلى مسايسة الجيش وعدم عداوته فقام بتكريم قادة المجلس الأعلى للقوات المسلحة حيث منح "طنطاوي قلادة النيل وعنان قلادة الجمهورية على جهودهما في حماية الوطن ليظل الجيش رمزا للقوة والتضحية والفداء لحماية مصر وشعبها.