رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

واللا: إقالة طنطاوى وعنان صدمة لإسرائيل

صحف أجنبية

الاثنين, 13 أغسطس 2012 11:48
واللا: إقالة طنطاوى وعنان صدمة لإسرائيلالرئيس محمد مرسي والمشير طنطاوي
كتب - محمود صبري جابر:

أكد موقع "واللا" الإخباري الإسرائيلي أن إقالة المشير حسين طنطاوي ورئيس الأركان سامي عنان صدمة لإسرائيل، واصفاً ما حدث بالهزة الشديدة التي ستؤثر على العلاقات الثنائية.

وأضاف الموقع أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية اندهشت من قرار الرئيس بإقالة القيادات الأمنية، مستشهداً بما قاله مصدر أمني إسرائيلي رفض الإفصاح عن اسمه بأن "ما حدث صدمة شديدة. المصريون لا يردون على مكالماتنا. كلهم الآن سيسيرون وفقاً لأجندة مرسي". 
وتابع المصدر الأمني الإسرائيلي بأن "هذا القرار سيؤثر بالطبع على العلاقات الثنائية بين مصر وإسرائيل"، مشيراً إلى أنه اعتباراً

من الآن ستخشى كافة العناصر بمصر من القيام بأعمال لا تتماشى مع روح أجندة الرئيس، مؤكداً أنه من أجل تقدير مدى الصدمة ستضطر إسرائيل للانتظار حتى ترى رد فعل الشارع المصري.    
كما نقل الموقع عن مصدر أمني إسرائيلي آخر قوله: "نحن نتلقى الآن تقارير فقط عما يحدث بمصر. ومن السابق لأوانه تحديد تبعات تلك الخطوات"، مشيراً إلى أن الحديث يدور حول تحرك قيادي وزعامي من قبل الرئيس مرسي على غرار
قرار رئيس حكومة تركيا رجب طيب أردوغان باستبعاد قيادات الجيش في أنقرة.  
من جانبه، تطرق رئيس وزراء إسرائيل السابق، إيهود أولمرت، للتطورات الجديدة بمصر قائلاً: "اقترح بحث الأمور بهدوء وعدم التسرع في التعليق. التطورات في مصر منذ بداية الثورة وسقوط الرئيس مبارك كلها لم تكن متوقعة. وحقيقة أن الإخوان المسلمين سينتصرون في النهاية لم تكن مفاجئة وكانت متوقعة منذ فترة طويلة. التقدير السائد الآن هو أنه رغم تغيير الوجه السياسي والاجتماعي والديني للنظام في مصر، إلا أن هذا النظام سيحدد مدى واضح أيضاً فيما يتعلق بالتعهدات الدولية لمصر. كما أننا حتى يومنا هذا لم نشهد أي تغيير سلبي دراماتيكي ضدنا، وأتمنى أن يستمر هذا في المستقبل أيضاً".