رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موقع إسرائيلى:

أخطاء نتنياهو فى حق إسرائيل تستحق الدراسة

صحف أجنبية

الثلاثاء, 24 يوليو 2012 12:01
أخطاء نتنياهو فى حق إسرائيل تستحق الدراسة
كتب- محمود صبري جابر:

رأى الموقع الإسرائيلي "عنيان ميركازي" (أهم القضايا) فى مقال لاذع أن الخسائر التي لحقت بإسرائيل بسبب أخطاء نتنياهو فى حق شعبه خلال سنوات حكمه تستحق الدراسة في كليات العلوم السياسية.

وأهم هذه الأخطاء تبدأ بالعزلة السياسية لإسرائيل، ومروراً بتشدد إسرائيل الديني وسرقة المال العام من أجل قطاعات طفيلية غير منتجة، وانتهاء بالمساس الشديد بالركائز الرئيسية لشعب إسرائيل بما في ذلك هدم الطبقة المتوسطة والقضاء على الشعور بالتضامن الاجتماعي ومنح مزايا غير عادلة لأقلية انتهازية

من أجل الحفاظ على كرسيه. 
وعلى الصعيد العسكري والأمني، أشار الموقع إلى أن الأنباء تتواتر حول سلسلة طويلة من الأخطاء الفادحة لنتنياهو التي ألحقت بإسرائيل أضراراً جسيمة، بدءا من النتائج المترتبة على اغتيال القيادي الحمساوي محمود المبحوح، ومروراً بتوقيف سفينة الحرية التركية "مرمرة" وقتل الأتراك.
يضاف إلى ذلك إطلاق سراح جلعاد شاليط المخزي مقابل ألف "قاتل" فلسطيني -على حد زعم الموقع - وانتهاء
بالجهود الجارية من أجل التوصل لاتفاق على القيام بمغامرة عسكرية في إيران قد تنزل كارثة غير مسبوقة على إسرائيل، مشيراً إلى أن كل قادة الأجهزة الأمنية في إسرائيل عارضوا – ويعارضون - المشاركة في تلك المغامرة غير المحسوبة.  
وتابع الموقع أنه وفقاً لتلميحات شاؤول موفاز - الوزير المستقيل عن حكومة نتنياهو وائتلافه - أجرى نتنياهو مباحثات شخصية وطويلة مع أعضاء الكنيست من حزب كاديما تضمنت إغراءات للانضمام إلى حكومته، مؤكداً أنه انسحب من حكومة نتنياهو لأن حزبه لن يشارك في مغامرات غير محسوبة النتائج، ولأن بقاءه وحزبه في الحكومة يعد بمثابة رشوة سياسية من الدرجة الأولى.