رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ديلى حريت: قناة المنتقبات من إنجازات الثورة

صحف أجنبية

السبت, 21 يوليو 2012 10:33
ديلى حريت: قناة المنتقبات من إنجازات الثورة
كتب-عمرو أبوالخير:

اعتبرت صحيفة "ديلي حريت" التركية أن ظهور النقاب لأول مرة على شاشة التليفزيون يؤكد عملية التغيير والديمقراطية التي انتقلت إليها مصر ما بعد الثورة الأمر الذي كان محظورا فى عهد الرئيس المصرى السابق حسنى مبارك.

وانطلقت أمس الجمعة، قناة "ماريا" الجديدة الخاصة بالمنتقبات فى مصر، والتي تبث برامجها لمدة 6 ساعات يومياً على قناة الأمة الإسلامية التي يديرها سلفيون.
وأشارت إلى أن القنوات الفضائية المصرية تعطي النساء المنتقاب في مصر وجهًا جديدًا ومشرفًا من خلال بعض البرامج التليفزيونية التي يقدمها إعلاميات يرتدين النقاب.
وقالت الصحيفة إن ظهور المحجبات في مؤسسات الدولة الكبرى

كان محظورا في عهد مبارك حيث منعت المرأة من ارتداء النقاب في برامج التليفزيون وشركات الطيران ومراكز الشرطة وغيرها من الأماكن الرسمية بل منعت بعض الطالبات المحجبات من الجلوس في قاعات الامتحانات.
وأوضحت الصحيفة أن المرأة المنتقبة تعرضت للاضطهاد اجتماعيا وسياسيا لفترات طويلة في عهد مبارك أملت في الحصول على مكان جديد في المجتمع في ظل عصر الحريات الذي يعيشه معظم دول الربيع العربي.
وذكرت الصحيفة أنه بالرغم من أن مصر مجتمع شرقي شديد المحافظة وذو أغلبية
مسلمة إلا أن مرتدي النقاب من النساء تعرضن كثيرا للتمييز في سوق العمل والتعليم وغيرها كثيرا.
ونقلت الصحيفة عن عبير شاهين قولها "تخرجت فى الجامعة الأمريكية المرموقة في القاهرة ولكن واجهت صعوبات عديدة في العثور على وظيفة كوني مرتدية النقاب، ولكني الآن وجدت طريقي إلى العمل كمراسلة للقناة التليفزيونية الجديدة التي يديرها مجموعة من النساء اللاتي يرتدين النقاب في عهد الرئيس الإسلامي الجديد".
وأضافت: "من السيئ التعامل مع المرأة المنتقبة كربة منزل تقليدية فقط ولكن من الممكن أن تصبح طبيبة أو مهندسة، فقد قيل لي إنني لن أنجح في الإعلام كمحجبة بسبب لغة الجسد ولكن يمكن أن أنقل مشاعري وردود فعلى من خلال نبرة صوتي، كما نتوقع ان نتعرض لنقد يقول "لماذا لم تنشئوا محطة إذاعية؟".