رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صحيفة أمريكية: دقت طبول الحرب بين واشنطن وطهران

صحف أجنبية

الثلاثاء, 17 يوليو 2012 11:07
صحيفة أمريكية: دقت طبول الحرب بين واشنطن وطهران
كتب - عمرو أبوالخير:

قالت صحيفة "يو إس أيه توداي" الأمريكية إن الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على تعزيز التواجد العسكري في الخليج الفارسي تحسبا لحدوث مواجهات عسكرية ضارية مع الجانب الإيراني على أثر البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل، مؤكدة أن العالم يسمع دقات طبول الحرب بين واشنطن وطهران.

وأوضحت الصحيفة أن إدارة الرئيس "باراك أوباما" تعمل على تعزيز الوجود الامريكي قبالة الخليج الفارسي من خلال بناء محطة ردار سرية للدفاع الصاروخي في قطر وإرسال حاملة طائرات إضافية للأسطول المتواجد حاليا

في الخليج وتستعد لأكبر مناورة لإزالة الألغام في المنطقة.
وأشارت الصحيفة إلى أن التحركات الامريكية تهدف إلى التصدي لأي هجوم إيراني متمثلا في الترسانة التي تمتلكها طهران من الصواريخ البالستية وتهديدها بإغلاق ممرات النقل البحري للنفط في مضيق هرمز من خلال زرع ألغام.
وذكرت الصحيفة أن التحركات التي تتخذها وزارة الدفاع الأمريكي "البنتاجون" تعكس حالة القلق من أن التوترات مع إيران حول شكوك القوى
العالمية في محاولة إيران ببناء سلاح نووي يمكن أن تزداد أو تتفاقم بعد تثقيل العقوبات التي تستهدف صادرات النفط في البلاد، واصفة استخدام الردار والمناورات البحرية بأنه ذات طبيعة دفاعية.
وأضافت الصحيفة أن الولايات المتحدة الامريكية تحاول طمأنة إسرائيل وحلفائها القلقين من ما يجول بذهن طهران لاسيما بعد أشهر من المفاوضات الغير مثمرة-على حد وصف الصحيفة-معربة عن مخاوف امريكا من تسرع إسرائيل في شن هجوم على المنشأت النوووية الإيرانية وهو ما وصفته الصحيفة بالكارثي.
وذكر موقع ديبكا الإسرائيلي أن عشرات من المركبات بدون قائد والتي تبحر في الأعماق انطلقت إلى منطقة الخليج لتتعامل مع الألغام التي زرعتها إيران.