رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إندبندنت:

العسكرى وحَّد صفوف الإخوان والليبراليين

صحف أجنبية

الأربعاء, 20 يونيو 2012 07:23
العسكرى وحَّد صفوف الإخوان والليبراليين
كتبت - إنجـى الخولـي:

ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية في تقرير لها اليوم الأربعاء أن المجلس العسكري يواجه ضغوطًا قوية من واشنطن عقب الإعلان الدستوري المكمل واندلاع المظاهرات الرافضة له، مشيرة إلى أن المسيرات المليونية ضد العسكرى حشدت جميع القوى السياسية وأعادت روح الميدان حيث احتشد الإخوان والليبراليون وحركة 6 إبريل رافضين سحب الصلاحيات من الرئيس المنتخب.

وأشارت الصحيفة إلى أن جماعة الإخوان المسلمين - التى اتهمها الليبراليون بعقد صفقة مع المجلس العسكرى -  تخوض الآن معركة أكثر جرأة وشراسة مع المجلس الحاكم للحفاظ على صلاحيات الرئيس والبرلمان المنتخب.

ونقلت الصحيفة عن تامر فؤاد، المتحدث باسم حركة 6إبريل قوله إنه يعتقد أن

جماعة الإخوان المسلمين الآن تخلصت من أوهام النوايا الطيبة للمجلس العسكرى خاصة عقب حل البرلمان والإعلان الدستورى المكمل الذى منح الإدارة العسكرية صلاحيات جديدة، وأضاف: "إنهم يرون الآن أننا كنا على حق في حملتنا ضد المجلس العسكرى".

ومن جانبه قال هاني شكر الله، مدير تحرير صحيفة الأهرام: "إن المواجهة بين الجيش وجماعة الإخوان المسلمين ستشتد من الآن فصاعدا فالجيش سيخوض الآن صراعًا دائمًا مع الإخوان حول كل صغيرة وكبيرة".

ودعا الإخوان إلى مليونية "رفض الإعلان الدستوري وحل البرلمان" في الوقت الذى تضغط

فيه واشنطن على المجلس العسكرى عقب "الانقلاب العسكري الناعم" الذي قام به ضد السلطة المدنية وتلوح بالنظر في الدعم العسكرى الذى يقدم للمؤسسة العسكرية المصرية وسط مخاوف من تراجع المجلس العسكرى عن تعهداته بنقل السلطة إلي الرئيس المدني المنتخب .

ونقلت الصحيفة عن مسئولين في الولايات المتحدة قولهم إن الإدارة الأمريكية ستعيد النظر في المساعدات العسكرية السنوية لمصر التي تبلغ قيمتها 1.3 مليار دولار ما لم يكن هناك تسليم سريع للحكم المدني.

ولفتت الصحيفة إلى أن العلاقات الامريكية المصرية تمر بمرحلة حرجة منذ 18 شهرًا، موضحة أنه على الرغم من ان مصر حجر الزاوية للدبلوماسية الأمريكية في الشرق الأوسط وعلى الرغم من قلق إدارة أوباما من من صعود الإسلام السياسى إلا أن البيت الأبيض يرفض الأساليب الاستبدادية التي يقوم بها المجلس العسكري في مصر.