بعد مسرحية محاكمة القرن الهزلية...

واللا: البراءة للأسد إذا حوكم فى مصر

صحف أجنبية

الاثنين, 04 يونيو 2012 09:57
واللا: البراءة للأسد إذا حوكم فى مصر
كتب- محمود صبري جابر:

رأى موقع "واللا" الإخباري الإسرائيلي أن مسرحية محاكمة القرن الهزلية للرئيس السابق "محمد حسني مبارك" قد أثارت حاسة دعابة الشعب المصري، المعروف بأنه "ابن نكتة"، مشيراً إلى أن الشارع المصري أغرق الشبكة العنكبوتية بالنكات حول ملابس مبارك في المحكمة والعقوبة المخففة التي حكم بها المستشار أحمد رفعت.

وسلط الموقع الضوء على ما كتبه أحد المتصفحين المصريين بأن "الرئيس السوري، بشار الأسد، مستعد للتخلي عن السلطة ومحاكمته لكن بشرط واحد: أن يحاكم أمام محكمة مصرية" لضمان أخف عقوبة عن جرائمه أو ربما البراءة.
وتابع الموقع أن مبارك دخل قاعة المحكمة المغلقة مرتديًا نظارة شمس قاتمة ومعطفًا بني في عز الحر، مرجحًا أن الرئيس السابق ارتدى نظارة الشمس القاتمة لإخفاء دموعه وألمه الشديد وصدمته لكنه لم يسلم من نكات المصريين الذين قالوا على الإنترنت إن "الرئيس بردان من شدة التكييف بينما الشعب المصري بيتشوي على نار هادية".
كما طالت سهام النكات أيضًا الساعة باهظة الثمن التي كان يرتديها المخلوع في قفص الاتهام، حيث قال المتصفحون إن مبارك

المسكين يرتدي ساعة يد فاخرة ماركة Blancpain والتي تقدر بأكثر من 21 ألف دولار، مؤكدين أن "هذه الساعة ملك الشعب المصري لأنه اشتراها من دم الشعب اللي سرقه هو وعياله".
وأضاف الموقع أن الفريق أحمد شفيق أيضًا لم يكن بمنأى عن نكات الشعب المصري، حيث قال أحد المتصفحين إن "شفيق قرر عقد مؤتمراته الصحفية داخل المساجد لأنها المكان الوحيد الذي يترك فيه الناس أحذيتهم بالخارج".
وتابع الموقع أن نكات المصريين لم تترك أيضًا المعركة الانتخابية المحتدمة بين شفيق ومرسي، حيث قال أحد المتصفحين "يبدو أن الحل الوحيد للورطة التي وقع فيها الشعب المصري بين اختيار مرسي وشفيق هو قتل شفيق واتهام مرسي بقتله".