تايمز: مفتاح الأزمة السورية بيد روسيا والصين

صحف أجنبية

الاثنين, 28 مايو 2012 19:08
تايمز: مفتاح الأزمة السورية بيد روسيا والصين
كتب ـ حمدى مبارز:

رأت صحيفة "تايمز" البريطانية أن مفتاح حل الازمة السورية بيد كل من روسيا والصين .

وأشارت الصحيفة فى تعليقها على مذبحة "الحولة" ، إلى ان روسيا والصين يمكن ان تقفا بجانب  المجتمع الدولي في مواجهة آلة القتل السورية، وتعزيز المبادرة الدولية والعربية، وتنحي الرئيس السوري بشار الأسد وإقامة منطقة عازلة.
واقترحت الصحيفة بعض الخطوات لحل الأزمة السورية، أولها تنحي االرئيس السورى "بشار الأسد" عن السلطة، معربة عن تأييدها للنموذج اليمني في تسليم السلطة.
وقالت إن ذلك الإجراء سيكون

الحد الأدنى الذي ربما تقبله الصين وروسيا  ، ولكنه يجب أن يبقى شرطا مسبقا لإنهاء العنف.
كما اقترحت إقامة منطقة عازلة لحماية السوريين، مشيرة إلى أن ما يجري ليس حربا أهلية بقدر ما هو اعتداء من قبل نظام وحشي على شعب أسير.
ومع ذلك شددت الصحيفة على اهميىة تعزيز مهمة مندوب الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية "كوفي أنان" باعتباره اجراءا مناسبا ، وليس التدخل العسكري،
لأن سوريا ليست كوسوفو أو ليبيا.
وقالت إن سوريا بلد كبير يقع في منطقة شديدة التقلب، وقد تنزلق نحو حرب أهلية، مشيرة إلى أن أي تغيير في السلطة يجب أن يتم عبر السوريين أنفسهم.
ووصفت مجزرة الحولة بأنها مروعة وأسوأ حوادث العنف التي تقع منذ 14 شهرا في سوريا، وقالت إن فورة القتل -رغم أن الحقيقة الكاملة بشأن مرتكبها لم تتضح بعد- تأتي بعد الاستخدام المفرط للأسلحة الثقيلة من قبل الجيش النظامي ضد محتجين في بلدة قريبة من معقل المقاومة في حمص. ودعت إلى عزل نظام الأسد وتوفير حماية مباشرة للسكان عبر تدخل محدود يتمثل في إقامة منطقة عازلة.